الخميس، 8 سبتمبر 2011

التربية الصح للطفل الرضيع و طبعا لأطفال أكبر كمان -



                               
                                 تحديد الأولويات هي أولى دعائم التربية الصحيحة للطفل .. و ده معناه اننا لازم نحدد الأولويات الأول ، و عشان كدة نجيب ورقة و قلم و نكتب احتياجات الطفل الرضيع فى نص الصفحة إللى فوق والمسئوليات إللى لازم الأهل يقوموا بيها فى نص الورقة إللى تحت .

اولويات تحقيق التربية :  
1.   سلامة الطفل وراحته من اولى الحاجات الضرورية لتحقيق التربية الصحيحة.
2.   كما يلزم أن تراعي الأم و يراعى الأب أن يحقق كل منهم ذاته فى العمل و فى البيت  بجانب تربية الأطفال.

                                 
التربية الصحيحة للرضيع تتلخص فى الخطوات التالية :
1.   مشاركة تجارب الطفل تعد من أهم أساليب وأسس تربية الطفل الرضيع؛ وذلك من خلال مشاركة الأم أو الأب  الطفل جميع تجاربه كأن تستمع وتشاهد مع الطفل ما يسمعه ويشاهده، على أن تحترم ذكاء الطفل وتشاركه الأفكار والآراء في سبيل تنمية شخصية الطفل.
2.     وضع نظام ثابت للطفل : و الموضوع ده له أهمية كبيرة في ظل ازدحام الحياة بالعديد من المسئوليات
3.    بجانب تحديد نظام ثابت للطفل، لابد من مراعاة توفير عنصر المرونة لتنفيذ هذا النظام... يعنى نحط نظام ، أيوة ، لكن ما نهدش الدنيا لو حصل خلل لسبب ما .. احنا عايشين فى بيت مش فى معسكر و بنعامل أطفال مش عساكر
4.    متابعة الطفل ركيزة أساسية من ركائز التربية الصحيحة، و المتابعة تكون بذكاء .. يعنى اسيب للطفل حرية الحركة و انا بأبص عليه من غير ما أحسسه انى براقبه ، لو عمل حاجة غلط اصلحها فى هدوء و انبه مرة و اتين و تلاتة لحد ما أتأكد انه فهم و بعدها ابدأ نبرة صوتى تبقى أقوى ، و نظرة عينى أعنف ... و بكدة ح يتعلم الطفل الفرق بين الحرية و الإنفلات .
5.   لغرس قيم كالأمانة والإخلاص و الصدق : لدى الطفل لابد من متابعة الطفل و تشجيعه لما يعمل حاجة كويسة ، التركيز على إيجابيات الطفل سيحول منه طفل إيجابى مطيع واثق من نفسه ، و ده ما يمنعش
6.   تشجيع الطفل من أهم عوامل نجاح الأم و نجاح الأب في تربية الطفل تربية صحيحة، ولابد من الحرص على تشجيع الطفل لتقوية مواطن القوة لديه والتغلب على نقاط الضعف، فالتشجيع يساعد الطفل ويحفزه ويدفعه دائماً للأمام.


التواصل مع الطفل من أساليب التربية المثالية للطفل الرضيع :
·       بأن يظهر الآباء حبهم للطفل الرضيع : عن طريق الأحضان و العناق و الإبتسام لهم .. كل ده حاجات يستشعرها الطفل الرضيع و الكبير كمان
·       يجيب أن يهيأ الآباء للطفل جواً يحمل الحب والألفة والحنان، مع الاستماع إلى الطفل .. ح تقولى هو الرضيع دع بيتكلم ، ايوة بيتكلم و له طلبات و احتاجات بس حضرتك اللى مش فاهمه ، فمن فضلكم عودوا ولادكم على انكم بتسمعوهم من و هما رضع عشان لما يوصل سن المراهقة ما تواجهش معاه اى مشاكل
·       الحوار و الكلام مع الطفل و اللعب معاه من اهم وسائل التقرب منه عند اتخاذ أي قرار يخصه ... ف الحوار مع الطفل عامل ضروري للتأثير في تربية الطفل.

تعليم الطفل :
لازم كل ام و كل اب يعرفوا  ان الأبوين هم الملقن والمعلم الأول للطفل ، فمن خلال تواصل الأبوين مع الطفل ستكتشف الأخلاقيات الحميدة عند الطفل ويمكن ترسيخها في نفسه ، وذلك عن طريق القدوة الحسنة التي يقتدي بها وينجذب إليها... فارجوكم راجعوا سلوككم قدام اطفالكم لأنه بيتعرف على الحياة من خلالكم هو ما يعرفش يتعامل مع الحياة إلا من خلال الطريقة اللى بيشوفوكوا بتتعاملوا بيها سواء معاهم او مع غيرهم ... اعتبروا نفسكم تحت المراقبة طول ما فى طفل فى البيت و كل واحد يخلى باله على تصرفاته

  •                              تدريب الطفل منذ الصغر على أن يكتشف مواهبه بجانب المساعدته على تنميتها، وذلك في ظل التدريب على ثقة الطفل بنفسه ليصبح أكثر كفاءة وقدرة على مواجهة تحديات الحياة.


و لكم تحياتى
مامى لأول مرة