الاثنين، 8 فبراير، 2016

افرحوا ببناتكم

نصيحة للعائلات اللي عندها بنات... و نصيحتنا هن لا تفهموها اننا ندعوا الى العنوسة  ، لكن هى اقرب اننا نرفض الزواج الخطأ


.... يا ريت تربوا بناتكم على إنهم كائنات مستقلة تصلح للتعايش لوحدها من غير جواز وإن الجواز ده مش  أهم حاجة في الحياة وإن حياة البنت قبل الجواز مش صفر وإن البنت حياتها مش بتبتدي لما بتتجوز بس.
بلاش فكرة إن البنت زي البضاعة اللي في المخزن ومحتاجين نتصرف فيها بسرعة قبل ما تقدم وتفقد قيمتها.
عادي إن واحدة متتجوزش وممكن تعيش كويس وتبقى مبسوطة. وممكن تتجوز وتنفصل - لا قدر الله -  وتبدأ حياة جديدة وتبقى مبسوطة.


و لو ربنا وفقها فى اختار زوج جيد ، ف ممكن تتجوز وتبقى مبسوطة مع جوزها. وممكن بردو تتجوز واحد يطلع عينيها ويكرهها في عيشتها وتبقى هي وأنتم بتعملوا البدع عشان البنت تطلق.
يا ريت ترحموا بنتاكم شوية من الضغط بتاع الجواز ويا ريت تنبسطوا ببناتكم طول ما هما معاكم وتبقى بناتكم حاسين إنهم مستريحين في بيتكم, مش بيجروا ورا أي واحد عشان يتجوزوه ويخرجوا من الضغط اللي الأهل عاملينه عليهم 


ضغط الأهالي على بناتهم سبب معظم مشاكل البنات سواء فى سن المراهقة او فى مرحلة اختيار شريك العمر او حتى فى  مرحلة تأخر الزواج ... . ارحموا بناتكم وبلاش السؤال الغبي بتاع "إمتى نفرح بيكي يا حبيبتي؟"


علموا بناتكم ان لما حد يسألها و يقولها امتى ح نفرح بيكى يا جبيبتى تكون ردها بسيط و تلقائى :
- ح تفرحوا بيا لما انجح
- ح تفرحوا بيا لما اعمل حاجة مفيدة لأهلى
- ح تفرحوا بيا لما أنفع بلدى
- ح تفرحوا بيا لما أكون قدوة بنات دينى
- ح تفرحوا بيا لما ارفع اسم بلدى فى كل المحافل الدولية

 ممكن تفرحوا ببناتكم كل يوم من غير جواز وممكن تبقوا كلكم عايشين في نكد بسبب جوازة غلط. ارحموا بناتكم و اجعلوا منهن كائنات فعالة و ايجابية مش كتلة نكد متحركة

و لكم تحياتى
مامى لأول مرة