الجمعة، 15 أغسطس، 2014

فن عقاب الاطفال

من أسوء العادات التى يتبعها بعض الأهل هى القسوة مع اطفالهم و تتمثل هذه القسوة فى القسوة البدنية التى تتسبب فى ظهور فجوة عاطفية بين الأهل و الأبناء ... لذلك فكر علماء الاجتماع فى ظهور ابتكار جديد اسموه كرسى العقاب او نوتى شير

لإستخدام كرسى العقاب او نوتى شير  شروط معينة حتى ينجح و يحقق أهدافه من تلك الشروط  :
فن عقاب الاطفال - مامى لأول مرة - mamy1st

١-  يجب تحذير الطفل من ان تكرار الخطأ سوف يعرضه للجلوس على كرسى العقاب .... و ان السلوك الحسن يباعد بينه و بين هذا الكرسى
٢-   يجب مراعاة عمر الطفل ، فكل سن له عدد دقائق معينة  .. يعني ٤ سنوات لها ٤ دقائق جلوس على الكرسى ... خمس نسوات يجلس خمس دقائق ، ست سنوات يجلس ست دقائق
٣-   يجب و ضرورى شرح للطفل أسباب جلوسه على كرسى التأديب او كرسى العقاب 

اختيار شكل كرسى العقاب و مكانه :- اختيار مكان الكرسى مهم جداً جداً و له تأثير على نفسية الطفل ... ف يجب ان لا يكون كرسى التأديب او كرسى العقاب موجود بمكان مغلق او بحجرة بعيدة .. كما لا يجب ان نجلس الطفل عليه و نغلق عليه  باب الغرفة ابدا  

- يجب وضع كرسي التأديب او كرسى العقاب في طرف غرفة المعيشة بعيدا عن اي ألعاب أو أكل او تسلية


- بعد الانتهاء من المدة المحددة من العقاب يجب ان تضم الام  الطفل و تحضنه و تبين له حبها له بالرغم من استخدام أسلوب التأديب هذا و على الطفل ان يعتذر لها و هو مقتنع بالعقاب و يعدك انه لن يكرر الخطأ - بس طبعا ح يكرره لأن ذاكرته لسة ضعيفة 

 يجب ان يسأل-  الأهل الطفل عن سبب وضعه على كرسي التأديب  حتى ترسخ بذهنه نتيجة السلوك السيء


 


أهداف كرسي العقاب أو كرسى التأديب :
- الهدف الرئيسى تقويم سلوك الطفل و ليس هدفه التخويف
- هدفه أشعار الطفل بسوء تصرفه
- تعليم الطفل و تعويده على كره السلوك السئ الذى يعرضه للعقاب و يبعده ان والديه و خاصة امه التى يحبها اكثر من نفسه و لا يشعر بالامان الا معها  
- الاطفال يكرهون الكرسي ولكن لا يخافون منه

ملاحظة :
  1. الاطفال شخصيات متنوعة و ما ينفع مع طفل قد لا يجدي مع طفل آخر
  2. كل طفل محتاج اسلوب للعقاب و يجب ان نختار اى نوع من العقاب غير العقاب البدنى الذى يدمر نفسية الطفل

و لكم تحياتى

مامى لأول مرة