الأحد، 29 ديسمبر 2013

العنف عند الأطفال سببه الوالدين

مشكلة عائلات كتيرة انها ما تعرفش تصنف حقيقة صفات ابنها ... يعنى بعض الأسر يكون لديها طفل عنيف و صنف عنفه على انها شقاوة عيال ... و بعض الأسر يكون ابنها كثير الحركة  قوى التعامل يصنفوه على انه طفل عنيف ... و عشان نفك الأاشكالية دى لازم نتعرف على صفات الطفل العنيف
صفات الطفل العنيف :
1.   الطفل العنيف يتَّسِم بكثرةِ الحركة
2.   الطفل النيف لديه الرغبة في استفزاز الآخرين والمشاكسةِ والعناد
3.   أكثر ما يميز الطفل العنيف الغضب والعصبية
4.   الطفل العنيف لا يُحبُّ التعاونَ أو المشاركة مع الآخرين
5.   الطفل العنيف يبدو أنانيًّا ومحبًّا للتملُّك والسيطرة.

أسباب العنف عند الأطفال :



هناك أسبابٌ كثيرة ومتعدِّدة ومتداخلة، تؤدِّي بالطِّفل لأنْ يتصرَّفَ بعنف، ومن هذه الأسباب ما يلي:

1- الرغبة في التخلُّص من ضغوط الكبار:
غالبا ما يكون الكبار السبب الرئيسى فى عنف الأطفال ، ف التصرُّفاتُ العدوانية التي تبدو من الطِّفل تكون مجرد ردودَ أفعال لهذه الضغوط، فعلى سبيل المثال: عندما تطلب الأمُّ بعضَ الأعمال من الطفل، وتلحُّ عليه في تنفيذها، وتَزيد هذه الأعمال عن طاقة الطفل، يتحول الطفل لكتلة من الغضب تتحول تدريجيا إلى عنف مع تكرار الموقف
 
العنف عند الأطفال سببه الوالدين - مامى لأول مرة - mamy1st
2- التدليل الزائد:
الطفل المدلل إللى اتعود ان كل طلباته مجابة ما بيقدرش يستحمل رفض طلب من طلباته .. و غالبا ما يقابل هذا الرفض بتصرُّفات هائجة، تتمثَّل في الصُّراخ والصِّياح، والتدحرج على الأرض.

3- التقليد:
من المعروف أنَّ غالبية الأطفال يتعلَّمون السلوكيات الإيجابيَّة والسلبية من النماذج والصُّور التي يشاهدونها كلَّ يوم، وإذا كان أحدُ أفراد الأسرة عصبيًّا فإنَّ ذلك ينعكس على تصرُّفاتِ الطفل، لذلك يجب ان تربوا انفسكم قبل ان تربوا أطفالكم
 كما ان المسلسلات التليفزيونية التي تتَّصف بأعمال العُنف والعدوانيَّة غالبا ما تؤثر على الأطفال و تجعل سلوكهم عنيف لحب الطفل للتقليد و سرعة تأثره 
4- الغَيْرة:
يسيطر على بعض الأطفال الشعور بالغَيْرة من أحدِ الأطفال بسبب تقرب الوالدين منه و لعبهم معه ، فيبدو عليه تصرُّفاتٌ عدوانيَّة نحوَه تظهر على شكل مشاجرة، أو تشهير، أو إلقاء الشتائم...
 
5- رغبة الطفل في جذب الانتباه:
و طبعا دى مش محتاجة شرح ، لكن حلها هو التركيز مع الطفل طول الوقت

6- تراكم مواقف الإحباط:
عندما يمرُّ الطفل بمواقفَ محبِطة، متكْررة سواء أثناء السَّنَة الدراسية، أو مع نشاطات محببة له ، فإنَّ ذلك يؤدِّي به إلى إظهار سلوكيات عدوانية، مثل ضَرْب الإخوةِ الأصغر منه، أو الأطفال زملاء المدرسة، أو الجيران.


African affiliation program

7- العقاب الجسدي:
عندما يُعاقَب الأهل الطِّفلُ بقسوَة أو بالضرب واللكم والصراخ، والتوبيخ المحرج، فإنَّ المظاهر العنيفة تؤدِّي بالطفل إلى الشُّعور بالظُّلم، وتكون ردودُ أفعاله عدوانيةً تُجاهَ أفراد أصغر منه، أو أضعف منه، وتُصبِح هذه التصرُّفاتُ العدوانية عادةً قد رسخت، ومِن الصَّعْب التخلُّص منها.

ارجو من كل أب و أم ان يراجعوا تصرفاتهم مع أبناءهم قبل ان يتهموهم باى صفة رذيلة
و لكم تحياتى

مامى لأول مرة