الأربعاء، 18 نوفمبر 2015

تعرف على 7 أمراض نفسية قد تصيب طفلك


تعرف على 7 أمراض نفسية قد تصيب طفلك
نشر يوم السبت, 22 نوفمبر 2014 6:00 AM
جربي تشغيل أغنية طفلك المفضلة وراقبي رد فعله (photo: )
جربي تشغيل أغنية طفلك المفضلة وراقبي رد فعله
كتبت- رحاب السعيد:
كان يُعتقد، منذ وقت قريب، أن الأطفال لا يصابون بالأمراض النفسية، إلا أن العلوم الحديثة أثبتت أن المرض النفسي لا يفرّق بين كبير وصغير، فتكون للأطفال مشاكلهم النفسية التي يمكن أن تؤدى إلى الانتحار.
وتوضح الأخصائية النفسية لطب الأطفال والمراهقين، الدكتورة هبة إبراهيم، أن الطفل قد يعاني من مشاكل تؤثر على نفسيته تماما كالبالغين، ومن تلك المشكلات:
الاكتئاب
يمكن القول إن الاكتئاب أصبح مرض العصر، فهو يصيب الجميع بلا استثناء، حتى الأطفال، ولكنه لا يظهر على الأطفال كحزن ورغبة في البقاء وحيدا كما يحدث مع البالغين، إنما يظهر بصورة عدائية، حيث تتولد عند الطفل رغبة في رفض كل التعليمات التى يطلبها منه الأهل، وهناك الكثير من الأسباب التي تؤدي إلى تلك المشكلة، مثل المشاكل الأسرية، وسوء المعاملة، والعنف، والحرمان العاطفي، وفى بعض الحالات قد يحتاج الطفل إلى الخضوع لجلسات مع متخصص.
الاضطرابات الجنسية
ويعتبر ذلك الاضطراب من أخطر الأمراض النفسية التى تصيب الأطفال، فالطفل في تلك الحالة لا يقبل جنسه، ويميل إلى الطرف الآخر، واللعب بألعابهم، وارتداء ملابسهم، وغالبا ما يتم اكتشاف هذا الاضطراب في الذكور أكثر من الفتيات، بسبب رفض المجتمع لصورة الولد المخنث، بينما يقبل الفتاة المسترجلة، وفي جميع الأحوال يجب أن يخضع الطفل المصاب إلى رعاية طبية مكثفة لمعرفة أسباب ظهور هذا الاضطراب.
اضطرابات بعد الصدمات
الطفل لا يمكنه إدراك بعض المواقف التي قد تحدث في الحياة، مثل فكرة الموت، فهو لا يستطيع تقبل موت شخص، أو انتهائه من الوجود، لذا يصاب بما يعرف باضطراب ما بعد الصدمة، وهو يحدث نتيجة موت شخص قريب، أو بسبب انفصال الوالدين، أو مشاهدة حادث مؤلم.
الفوبيا
نتيجة لخبرات سابقة، أو لصورة ذهنية ترسم في العقل الباطني، يخشى الطفل بعض الأشياء، مثل الخوف من الأماكن المظلمة، أو البقاء وحيدا، أو البقاء وسط مجموعة من الغرباء.
الاضطراب العاطفي
ولهذا الاضطراب العديد من الأشكال، مثل القلق الزائد، الخجل، الخوف، سرعة البكاء، كل هذه المشاكل قد يعاني منها الطفل نتيجة سلوك عدائي من الأسرة، أو بسبب ترهيب الأسرة له، لذا ينصح الأسرة بإعطاء الطفل مساحة من الحرية، بالإضافة إلى التحاور معه، وليس التعامل بمنطق التخويف.
فرط الحركة وتشتت الانتباه
من أكثر الإصابات النفسية انتشارا بين الأطفال، وغالبا لا يتم اكتشاف إصابة الطفل بها، فالبعض يفسر تلك المشكلة بأنها شقاوة أو "عدم تربية"، في حين أن هناك مشاكل يعاني منها الطفل، وهى عدم القدرة على البقاء في مكان ما لفترة طويلة، والملل، وضعف التركيز، ويحتاج الطفل في تلك الحالة إلى الخضوع لبرنامج تعليمي مكثف، للتغلب على تلك المصاعب.