لنمو الرضيع

المتابعون

تحذير

حقوق الملكية الفكرية محفوظة لمدونة مامى لأول مرة و محذور على اى جهة أو موقع استخدام المادة المكتوبة أو النقل منها دون اذن كتابى

الرسائل و التعليقات ُتقبل من أعضاء المدونة فقط

Translate

share

Share/Save/Bookmark

الجمعة، 30 أبريل، 2010

الأزعرينة

لو تحبوا تشوفوا الأزعرينة بكامل تفاصيلها و نمانمها و خطوطها العريضة و الكبيسة اتفضلوا معانا . . .


امبارح كان القرار الحكومى الحكيم بتغير الساعة ؛ للعمل بالتوقيت الصيفى ، و طبعا عشان احنا شعب مؤدب ، ف نفذنا الأوامر بالثانية . . إلا ان بناتى قررت عدم الإنصياع للحكومة و قرارتها السخيفة ــ من وجهة نظارهم طبعا ماحدش يآخد عنى فكرة مش ولابد ــ . . فقد أعلنت بناتى الإستمرار على التوقيت القديم و اتباع مواعيد الطعام السابقة . . و لإنى مواطنة ملتزمة و بتسمع الكلام الحكومى حصل بينى و بين بناتى صدام أقوى من صدام المتظاهرين و قوات الأمن . . و اتلخبطت النظام ، لأ مش النظام السياسى ده متلخبط جاهز و الحمد لله ، إللى اتلخبط نظام أكل بناتى . . و اللى المفروض يكلوه الساعة خمسة كلوه الساعة سابعة ، ح تقولولى بس التغير كان ساعة واحدة بس ، ح اقولكم الساعة التانية ضاعت فى المفاوضات بينى و بين البنات إللى ما تموش شهرهم التاسع ــ يتموه بعد تلت تيام ــ و مع ذلك وصلت المفاوضات بينا لطريق أشد انسدادا من طريق أعضاء مجلس الشعب و مصلحة الشعب المسكين




و بعد صراخ أقوى من صراخ مشجعى المنتخب المصرى فى المباريات الدولية و تحديدا الأفريقية قدرت اكل "هوهوز" و "جى " القمح . . نسيت أقولكم ان النهاردة اول يوم أدوقهم فيه الموز ، يادوبك فرفوتة موز دوبتها فى شوية ماية ، و كلوها من شدة الجوع و قالوا كمان ، لأ ، ما أقدرش أزود ده اختبار حساسية ،ما ينفع نآخد تانى . . فضلوا يصرخوا يصرخوا . . جعانين ، و السبب كله فى ساعة الحكومة النحس ، هاه ؟؟ نعم ؟؟ أقصد مين إللى نحس ؟ الساعة ولا الحكومة . . بالذمة ده سؤال . .
المهم بعد ما سلقت التفاح و ضربته فى الخلاط ، حطيته فى الببرونا المعلقة . . دول شافوا المعلقة و رجعوا يصرخوا تانى . . عاجبك كدة يا حكومة ، بناتى جعانين ، ما تأكليهم ، الأكل سخن نار . . و قعدت ابرد فيه معلقة معلقة قبل ما أقربها من بقهم . . إلى ان تم بحمد الله الإنهاء من الـ 150 سنتى تفاح . . و قبل ما ارمى بالجثة المسكينة على الفوتى ــ جثتى طبعا ً ــ بدأت وصلة صراخ من النوع المتميز ، صريخ جديد لحد ما ناموا عشان يصحوا على صراخ جديد ادتلهم على أثره القمح الـ 90 سنتى الساعة 11 بالليل .. مش بأقولكم اليوم متلخبط بسبب القرارات الحاكاومية اللى مش مية مية


المهم كلنا و شربنا ماية و غسلنا وشنا ، و حبسنا بفنجان اللبن الطبيعى و بدأنا نفرك فى عنينا ، و عرفت ان موعد النوم قد حان . . فحملت احدهما إلى حجرة النوم و حمل زوجى الثانية و وضعنا كل منهما فى سرير مستقل ، ثم اطفأنا الأنوار و لم يشق ظلام الحجرة غير نور الوناسة الخافت الهادئ الذى أعتادت بناتى النوم فيه . . و فور رؤيتهما لهذه الطقوس بدأت الصراخ من جديد ، و فهمت انهما لا تريدان النوم الأن .. فأجلستهما كل واحدة بسرير حر مستقل برضه . . و كانت المفاجأة


و كأن يوم 30 ابريل قرر ان لا يمرإلا بتجميع أكبر قدر من أوائل الأشياء . . . فاليوم اول مرة تتذوق بناتى فيه طعم الموز ، و اول مرة يأكلوا القمح بكمية الـ90 سنتى ، و اول مرة يعيشوا حالة الفوضى البيلوجية بسبب تغير الساعة الزمنية . . و فى محاولة لفض الإشتباك و تهدئة الأزعرينة أجلست "هوهوز" بسريرها الهزاز و "جى" بالسرير المقابل له و ذهبت إلى المطبخ لأعد كوبا من اليانسون لعلى أهدئ أعصابى ، و قبل ان تغلى الماء قررت ان ألقى نظرة عليهما فوجدت وجه زوجى أصفر و قبل ان أسأله رمقت"هوهوز" فوجدتها و اقفة بالسرير ، و تذكرت انها بعد تناول وجبة القمح ؛ عندما حاولت رفعها من على كرسى العربة التى أطعمها به لأجلسها على الأرض لتحبو كما عودتنا منذ اسبوعين أو أكثر ، إلا انها رفضت و أصرت على الوقوف ، نعم ، لقد وقفت ، انها اول مرة تقف . . سجل يا تاريخ ، يوم 30 ابريل اول يوم "هوهوز" تقف فيه على قدميها . . لقد شنجتهما و ظلت واقفة لمدة ثلاثة دقائق إلى ان اصابها الإرهاق . . ما هذه الإرادة ، ان الله يخلقنا بإرادة و إصرار تجعلنا قادرين على الوقوف رغم ضعف عضلاتنا . . آههههههههه ــ انها تنهيدة ألم ــ لو خرج الرضع فى مظاهرة ضد الحكومة و قرارتها ، لتغير الوطن إلى الأفضل ، لكن أين الرضيع القائد ؟؟؟ أين ؟؟


و سألت زوجى عن سبب اصفرار وجهه قائلة
ــ إيه فى إيه ؟
ــ "هوهوز" كانت خ تقع
ـ إزاى انا حطاها فى السرير
ــ وقفت . . مش دخلتى لقتيها واقفة
بالفعل عندما دخلت الحجرة وجدت "هوهوز" واقفة إلى جهة الجراب السحرى المخلق بالسرير الهزاز تحاول جذب كيس الحفظات المحشور بقوة بالجراب السحرى ، و قد أثارها و اغضبها تمسك الكيس بالجراب ، و قررت الفصل بينهما ، و استجمعت قوتها و شمرت عن عضلاتها بعد ان فجر الكيس و الجراب بها طاقة من الإصرار و العزيمة . . فقد قررت "هوهوز" اخراج الحفضات من الكيس ، وبدت كسيدة واقفة فى البلاكونة ، دلت نصف جسمها للخارج لتقص على جارتها بالدور الأرضى بأسرار زوجها . . هنا تذكرت زوجى و وجهه الأصفر ، و فى نفس الثانية قفزت برأسى فكرة عبقرية ، و أندفعت قائلة " خلاص نحطلها لحاف تحت البلاكونة "
و أجابنى بانفعال و حدة غير مبررة و اعتقد انها لسبب آخر غير تخوفه من سقوط "هوهوز" من فوق سور سريرها قائلا : " و هى هوهوز" تستحمل تقع من الإرتفاع ده كله ، راسها تستحمل الضغط ده "


هنا خرجت من الحجرة و انا أركل الفكرة العبقرية التى قلتها بعد ان شككنى زوجى فى قوتها ، و دخلت المطبخ لأنهى فنجان اليانسون إللى مش عايز يتعمل فى ليلته . . عدت إلى الحجرة بعد ان تركت باكت اليانسون فى الماء المغلى ، أه بأعمل يانسون كشرى .. و عدت لحجرة البنات لأجد وجه زوجى و قد إزداد اصفرارا . . و تشجعت و سألته "هوهوز" تانى ؟؟
ــ لأ دى " جى " عبرت المخدة إللى حطينها و هتفت فليسقط الجدار العازل و هوب كانت ح تدلق من فوق السرير . . لولا ستر ربنا لحقتها
ــ الحل انك تقعد الإتنين مع بعض فى السرير الهزاز يلعبوا مع بعض و ينسوا الوقوف خالص
. . قلت هذا الإقتراح و أنا أفر من الحجرة حتى لا اسمع أى ملاحظات عليه و ادعيت انى ح أطمن على فنجان اليانسون أصله وحشنى . . لم أغب طويلا . . و عدت بعد ثوان لأجد وجه زوجى أصبح شبه الليمونة ، و لم أسأله هذه المرة و انما نظرت إلى بناتى . . فقد وجدت "جى " و قد انتقلت إلى جوار "هوهوز" فى السرير الهزاز ، كما انتقلت "هوهوز" بدورها للجهة الأخرى من السرير حيث يوجد الرف المحمل بالفرش و الأمشاط و الكريمات . . تملكنى القلق من ان تمس أيديهما هذه الكريمات خاصة و ان الأشياء فى يد بناتى لها اتجاه موحد ــ و هو طريق يد / فم صحراوى ، و هذه الكريمات كلها استعمال خارجى لا تأخذ بالفم بحسب تعليمات وزارى الصحة ، و لأنى مواطن تابع للوزارات الحكومية فقررت انتزاع الكريمات من يد هوهوز إلا انها سبقتنى و ألقت به كما ألقت بكل ما هو فوق الرف على الأرض و أخذت تتأمل سقوطه على المارة اسفل بلاكوناتها و إلى جوارها " جى " الواقفة تهز السرير و هى تنظر سقوط الأشياء كأنها نيوتن يتابع سقوط التفاحة


. . و ظل الأمر على هذا المنوال حتى بدأت هوهوز فى الصراخ ، فعرفت انها تريد ان تأكل ، فحملتها لأرضعها . . هنا بدأت " جى " تقفز فى السرير الهزاز فخفت ان تسقط من فوقه ، فأجلستها إلى جوارى ، فاثنت ركبتيها ، و رفعت رأسها و حملت جسمها فوق يديها و بدات كقطة عطشة تبحث عن صنبور مياه ، و حاولت ابعاد فم "هوهوز" عن الثدى الذى تشرب منه ، ثم تنبهت لوجود ثدى أخر خالى من تكدس الطوابير ، فأسرعت إليه و بدأت كالقطة التى تشرب من الصنبور و هى تضحك سعيدة فرحة ، تضحك قليلا و تشرب كثيرا ، تقفز لتعود ثانية و تبدأ الكرة


و عندما انتهت هوهوز من الأكل ، وضعتها فى سريرها لتبدأ الأزعرينة المثالية ، فقد اعتقدت انى ابعدتها عنى لصالح "جى" و ظلت تصرخ و تبكى و ترفض ان أضمها ، و ترفض ان يمسك بها ابيها ، و ترفض ثدى فى محاولة منى لعقد اتفاقية صلح بينى و بينها ، و ترفض ان أهدهدها . . . و استمرت الأزعرينة حتى قرأت القرآن و أنا أمسح على رأسها و أهدهدها . . هنا فقط استرخت و نامت و نامت معها الأزعرينة لتعود مع استيقاظهم فى اليوم التالى

هذه القصة كتبتها : السيناريست / سمر العـزب

و لكم تحياتى و دعواتى بن ربنا يبعد عنكم اى ازعرينة
مامى لأول مرة
http://la3ya3nyno.blogspot.com/

الخميس، 29 أبريل، 2010

جراحات الرضيع

انقل إليكم ليس على الهواء و لا مباشرة ، حلقة من برنامج الدكتور رفعت الجابرى و إللى بيتكلم فيها عن جراحات الرضيع و بيتكلم كمان عن المواضيع التالية :


ــ طهارة الرضيع الذكر ــ طهارة الملائكة ما معناها ــ مخاطر تأخير الطهارة
ــ حساسية الصدر و الأكزيما و هى حساسية الجلد و من أهم أسبابها استحمام الرضيع و خامات الملابس التى يرتديها
ــ مخاطر اعطاء اللبن البقرى للرضع
ــ فعالية تطعيم الروتا تقل بعد ست أشهر
ــ اسباب ظهور الديدان فى تحاليل الرضيع
ــ اسباب توتر الرضيع
و إليكم الحلقة
http://www.mediafire.com/?xtkmhz3wrmy

اما بخصوص الفتء و أنواعه ــ فتء الرضيع ــ ح تلاقوه فى الجزء ده و معاه موضوعات تانية مثل :

ــ علاج الخصية المعلقة لدى الرضع الذكور
ــ الفرق بين الماء على الخصية و الفتء القربى
ـ امتناع الرضيع عن تناول الأكل فى عمر ست شهور
ــ ابعاد البرفان و العطور و المناديل العطرية عن الرضع لأنها قد تسبب لهم الحساسية
ــ علاج كهرباء زائدة بالمخ
و يمكنكم تنزيل الحلقة من هنا
http://www.mediafire.com/?go0i1ylmnzm
و من العلامات الصحية للرضيع ان يتبرز خلال أول يوم للولادة و وجب علاجه ان تأخر . . و يمكنكم سماع كذلك الموضوعات التالية :
ــ الورم على كلية طفل عمره 6 سنوات
ــ هل هواء البحر يسبب حساسية أنف للرضع ؟؟
ــ قئ الرضيع و نقص وزنه يكون نتاج ضيق فى مخرج المعدة
ــ طرق التخلص من زوايد اللحمية بالأذن و الأصابع
ــ ضعف فى جدار الحنجرة ، أعراضه و علاجه
ــ ــ مغص الرضيع فى الثلاثة أشهر الأولى
ــ الألم أثناء البول يتطلب عمل تحليل لبول الرضيع
ــ يجب عمل فحص للمولود قبل خروجه من المستشفى و يمكنكم سماع تفاصيل هذا الكشف
http://www.mediafire.com/?tiyvtmowomz
و لكم تحياتى
مامى لأول مرة
http://el7adsa-incident.blogspot.com/

الثلاثاء، 27 أبريل، 2010

لمعرفة الطبيب الجيد



نصيحة لكل أم بتخاف على ابناءها ، يجب ان تذهب للطبيب الجيد فى زيارات دورية و لا تربط بين زيارة الطبيب و أمراض الرضيع . . و عند الدخول للكشف لا تقف لتتلقى التعليمات من الطبيب فقط ، و انما عليها متابعة كل صغيرة و كبيرة يقوم الطبيب حتى و ان كان جيدا ، و ذلك لتتأكد ان كان طبيبا متميزا ً فى عمله و يؤديه بضمير ام انه هو الآخر يقول بما ان الطفل ليس مريضا فليكن الكشف سريعا و لا دقة فيه


ــ اولا : يجب ان تكون زيارة الطبيب بعد الولادة مباشرة ف لا يمر الأسبوع الأول من الولادة دون زيارته و ذلك للأمور التالية :
ــ نتأكد ان الصفراء لدى الرضيع قد انخفضت أو انضبطت
ــ يراجع الطبيب معك طريقتك فى تنظيف سرة الرضيع حتى سقوط الحبل السرى
ــ فحص المنطقة الحساسة و مدى نظافتها لدى البنات ، ووضعية الجهاز الذكرى عندى الولاد
ــ يخبرك الطبيب بالتطعيمات الخارجية و الواجب اخذها
ــ يشرح لك مواعيد الرضاعة ، و مواعيد اعطاء دواء الغازات و الماء الغريب و الأعشاب ان كانت الحالة تتطلب أعشابا ً ، و ينصحك بالإبتعاد عن الرضاعة الصناعية قدر المستطاع


-->


ــ يضع الطبيب لك ــ انت شخصيا ــ نظاما غذائيا يقويك على الرضاعة الطبيعية ، فيجب ان تشربى ما يعادل ثلاثة لتر من الماء و السوائل . . كما سيكتب لك ــ انت و ليس ابنك ــ على فيتامينات وعصائر خاصة عصير البرتقال حتى تتمكنى من الإستمرار فى الرضاعة الطبيعية ــ التى سأكلمك غن أهميتها في رسالة جديدة
ــ و عليك ان تسألى طبيب الأطفال عن الأكلات التى يجب ان تمتنعى عنها و التى ستسبب لرضيعك غازات و مغص و على رأسها الملوخية و الفتة




ثانيا : يجب ان تكون زيارة الطبيب مرة كل شهر فى اول ثلاثة شهور
ثالثا ً : لابد ان تكون زيارة الطبيب من عمر الثلاثة أشهر و حتى سنتين كل 90 يوما ، اى فى الشهر السادس و التاسع و فى عمر سنة و سنة و ربع ( اختيارى ) ، و سنة و نصف ، و سنة و 9 أشهر ( اختيارى) ، و سنتين


أما عن النقاط التى يجب ان تتضمنها زيارة الطبيب . . أى ما يجب ان تتابعه الأم عند طبيب الأطفال لتخبره ان نسى شيئا او لتقدر مدى مهارة هذا الطبيب :
ــ يقوم الطبيب بمتابعة نمو الطفل من خلال : قياس الطول و الوزن و محيط الرأس
و وضع القياسات على مخطط النمو growth chart
ليخبارك ان كان ابنك او بنتك تنمو بشكل جيد أو ضعيف . . كما سيخبرك ان كان وزن ابنك زائد عن الحد و هذا سيكون له سلبياته فزيادة وزن الرضيع تؤخر لديه التسنين او المشى ، و فى الكبر تجعله عرضه للاصابة بالسمنة بشكل أكبر
ــ كما يجب ان يتضمن كشف الطبيب : فحص للعين، الأذن، القلب، الرئة، البطن، الذراع، و الأرجل.
ـ فحص الجزء العلوي الأمامي من رأس الطفل The anterior fontanel.
ــ فحص فم الطفل و الأسنان الجديدة و رؤية علامات لبدء ظهور أسنان أخرى
ــ تقييم التطور الطبيعي للطفل : يجلس بمفرده و دون مساعدة أحد ، الحبو، يعرف اسمه، يعرف أسماء عائلته.
ــ يكتب لك الطبيب عن الفيتامينات التى يحتجها الرضيع فى كل مرحلة
ــ يناقش الطبيب مع الأم طعام الطفل. و يخبرها بالأطعمة الممنوعة قبل سن سنة مثل اللبن البقري، الفواكه الحمضية ، و بياض البيض و عسل النحل
ــ يجب ان يخبرك الطبيب عن الجديد الذي سيقوم به الطفل في الفترة القادمة حتى تلاحظيه . و ان لم يخبرك عن مظاهر التطور العقلى و العاطفى و النفسى التي يجب أن يقوم بها ابنك في الفترة القادمة إسأليه

ــ يجب الاتصال بالطبيب فورا في حالة إصابة الطفل بالإسهال و الترجيع ــ ارتفاع درجة حرارة الطفل أكثر من 38.3 درجة سيليزية.ــ رفض الطفل للطعام أو الشراب.. . لذلك يجب ان يكون رقم موبيل الطبيب معك فى كل مكان


ــ إذا لاحظت الأم تأخر في التطور الطبيعي للطفل. فعند سن سنة يجب أن تتأكدى أن طفلك يقول على الأقل :يقول كلمة واحدة ( ماما، بابا ).. بشرط انك تكون بتردديهم عليه من أول ما أتولد
ــ فى حالة ظهور اى التهابات أو بقع من أى شكل و لون على جلد الرضيع و خاصة البقع الحمراء أو البقع البنية إسألى عنها الطبيب فى زيارتك


و لكم تحياتى
مامى لأول مرة
http://la3ya3nyno.blogspot.com/

السبت، 24 أبريل، 2010

لا تجعلوا ابناءكم ايتاما فى حياتكم

لا تجعلوا اولادكم أيتاما ً فى حياتكم ، فهم ثمار قلوكم و أعمدة ظهوركم و بهم تهزمون أعداءكم . . ف
من أهم مبادئ تربية الأبناء هو غمرهم بالحب و تلبية احتياجاتهم النفسية مدامت فى طاعة الله . .
احرص على ان تكون محبب عند أولادك .. ان الله سبحانه و تعالى يقول عن نفسه انه يستحى ان يعذب عبدا دفن تحت التراب و له ابن يدعوه فوق التراب .. فأبناءنا هم كنوزنا فاحرصوا عليهم .. و إليكم كلام الشيخ رمضان عبد المعز
http://www.youtube.com/watch?v=Scb9RXELJAU


اولا : يجب ان نتنبه لمن يربى أبناءنا ، و خاصة المربيات اللاتى على غير المستوى الذى نتمنى ان ينشأ عليه أولادنا . . فهذا الأمر يشبه ادعاء التعلب انه شيخ و امام ، و نادى فى الناس هاتوا الديك حتى يأذن فى الناس للصلاة . . و التعلب يقصد إلتهام الديك
مخطأ من ظن يوما ان للتعلب دينا . . مخطأ من يعتقد من هم دون أخلاقك و فكرك و عاداتك و تقاليد قادر على تربية أبناءك . . فاختار من يربى ابناءك ، ف انت الأولى بتربيتهم
و إليكم كلام الشيخ رمضان عبد المعز
http://www.youtube.com/watch?v=c5wzPxZ5TeE


صلاح الأبناء ينفع الآباء فى الدنيا و الآخرة ، فربوا ابناءكم بالحب و العاطفة و الحنان ، و تمتعوا بوجودهم فى حياتكم . . على ان يكون الأمر مخلوط بالمسؤلية دون تضيع ركن من اركانها . .
و شاهدوا هذا المقطع
http://www.youtube.com/watch?v=lG19Tff7RtM&feature=related


عليك ان تبحث كيف تكون مربى ناجح . . و تخلص من الأفكار السلبية التى تحيط بك ، فليس بجمع المال و توفير المأكل و المشرب و التعليم هو التربية ، فانتم تجمعون المال و لا تهتمون بمن سيرثون هذا المال . . ف أحيانا ما نرى أفقر الرجال يترك تركة لأولاده تجعله أغنى من أغنى الرجال

. . و من الأفكار السلبية فى التربية الواجب التخلص منها ان يقول المربى " بالى مش رايق ، و ما عنديش وقت " . . فلا تتهاونوا فى تربية الأبناء و بلاش جملة " اربى يعنى أعمل ايه ، اهوا ح يتربى زى ما اتربينا ، و إللى ماربتهوش أمه تربيه الليالى"

و هذا ما يناقشه هذا المقطع من الفيديو
http://www.youtube.com/watch?v=Q7nrJA8niaQ&feature=related


افضل سن لتربية الأبناء هو الآن . . فهو ليس مرتبط بعمر الإبن قدر ما هو مرتبط باستعداد الأب أو المربى . . فالتربية مستمرة حتى آخر يوم فى حياتنا سواء كنا ابناء أو آبناء
تابعوا الشيخ رمضان عبد المعز على هذا الرابط
http://www.youtube.com/watch?v=wFI5VFN6yoU&feature=related


و لكم تحياتى
مامى لأول مرة
http://el7adsa-incident.blogspot.com/

الخميس، 22 أبريل، 2010

هفوات أم




النهاردة كان يوم غريب جدا جدا جدا . . طبعا بسبب لخبطة نوم امبارح و انعكاسها على النهاردة . . فقد بدأ اليوم باستيقاظ " هوهوز" ف تمام الخامسة فجرا رغم دخولنا للنوم فى تمام الثالثة فجرا ً برضه ، و لأننى كنت مجهدة جدا ً و لم أنم منذ ثلاثة أيام أخذت أستغيث بزوجى الذى رأف لحالى أو ربما تخوف من شكلى الذى تحول لمومياء ، و أعتقد انه خشى على نفسه ؛ لا ليس من المومياء و لكن من عودة الروح التى قد تتحرك بالمنزل إذا استيقظت و لم استكمل نومى . .


أشرح لكم ، على ما يبدو ان ردود أفعالى تكون مختلفة عن الطبيعى حيث تكون ما بعد الطبيعى أو ما وراء الطبيعة إللى تحسبوه ، ففجأة أظهر امام زوجى و فجأة أختفى . . فجأة أهمس و أتكلم بصوت غير مسموع ، و مرة رابعة يظهر منى صوت دون صورة ، و الصوت يكون جاهورى رغم عدم ظهورى بالمكان ــ أنا بأبقى موجودة طبعا ً ، لكن زوجى يعتقد انى مش هنا ؛ لأنى قد مررت لمدة لحظات على الحجرة الموجود بها و هو لم يرانى . . و على طريقة فوازير هالة فؤاد و صابرين عندما اقتحمت سيارتهما حائط بيت يحيى الفخرانى ليقوم مفزوعا فقالتا له " سلامات عاش مين شافك ، وحشنا بلح و خوشافك ، رمضان كريم يا عم " . . على نفس نهج هذا العم زوجى يرآنى ، معتقد ان عدم نومى أو قلة ساعاته تجعلنى أكرر معه نفس ما فعلاه هالة و صابرين مع يحيى .




المهم أخد زوجى "هوهوز" و خرج من الحجرة ، لاكمل نومى ، على ان استيقظ فى تمام الحادية عشر ، و أعد الأرز المعالج و المخصص للأطفال و أضيف عليه اللبن الصناعى الخاص بالرضع ــ فاللبن المعتاد غير مصرح به طيبا قبل بلوغ الرضيع عمر سنة ــ موضوع كبير ح نتكلم فيه بعدين ــ و بعد معركة لا يستهان بها خاصة مع المادموزال "جى" و التى تقرر ان تغلق فمها بقوة منقطعة النظير ، فهى تطبق شفتايها على بعضهما كأنها صراف يغلق خزنته على الأموال التى تمثل عهدته ، ثم تبدأ تدير وجهها يمينا ف يسارا ً لتؤكد لى ان الخزينة مغلقة من جميع الجهات عفوا لتؤكد لى ان فمها مغلق من جميل الجهات و عليا ان أفوت عليها بكرة يا سيد . . . و تعتقد "جى " اننى سأرحل اليوم لأعود لها بطبق الأرز غدا ، لكنى أخيب ظنها ، و اتقدم من فمها فى قوة و صمود ، و اظل اجاهد و اكفاح حتى تفتح البوابة و تدخل الملعقة ، و لا استسلم حتى أحقق النصر فى معركتى اليومية و التى تنتهى مع عبور آخر ملعقة أرز لفم "جى " . . لأبدأ معركة من نوع آخر ، فهى موقعة وليست معركة ، لأنها أخف . . ف "هوهوز" غالبا ً ما تستيقظ جائعة ، فتأكل بنهم و بسرعة شديدة الـ 120 مللى من الأرز فورا و دون أى تفاهم ، بل قد تصرخ باكية لتأخرى فى ملئ الملعقة ، حتى نصل إلى آخر 30 مللى ، فحدث و لا حرج ، تبدأ المادمموزيل المبجلة فى بخهم فى وجهى كأنها مكوجى يكوى بدلة فرح عريس معرفة و متوصى عليه . . إلا اننى اواصل بدون استسلام حتى ينتهى الطعام لآخر نقطة .




و بعد غسيل الوجه الكريم ، نآخد الكالسيوم ، و أأسبكوا تلعبوا و أروح انا أجهز الخضار المسلوق اللى ح تكلوه بعد أربع ساعات


-->



و اليوم و تحديدا اليوم الذى ساطعمهما القمح لأول مرة كمية معتمدة و هى الـ 30 مللى قررت ان ازيد من الجزر الذى أضعه فى شربة الخضار . . تقولولى ليه ؟ حد يسألنى ، أقولكم لأن مافيش بطاطا خلاص كل سنة و انتوا طيبين ، طيب يا ستى إيه دخل البطاطا بالجزر ؟؟ أقولكم ان الكاروتين إللى فى البطاطا بيقوى جهاز المناعة عند الرضيع ، و الكاروتين إللى فى الجزر برضه بيقوى المناعة ، و بناء عليه سيدى القاضى قررت حاسمة زيادة الجزر فى شربة الخضار لأحافظ على نسبة الكاروتين إللى بيخدوه فى الأسبوع و بعد ان كنت أضع ربع كيلو جزر على كيلو كوسة مع كيلو بطاطس ، قررت ترقية الجزر و ادخله خدمة النص كيلو . . و يا ترى البنات عملوا إيه ؟ لأ مش وقت الأكل ؛ قبل ما يآكلوا ، ده انا لسة بأحضر . . فضلوا يصرخوا يصرخوا يصرخوا ، لحد ما ناموا القيلولة . . تقولولى بيصرخوا ليه ، أقولكم ما اعرفش ، يمكن قلبهم حاسس باللى أنا باعمله . . و استيقظتا بعد ساعة فأعطيتهما القمح ، ح تقولى يا ستى مش ده يعتبر واجبة ، ح أقولك لأ ده انا لسة بأتست القمح و بالفصحة بأختبر القمح ، . . و اتأخرتى ليه كدة ؟؟!! ده انتى كام يوم و بناتك تخلص الشهر التاسع . . أقولكم انى أكلتهم القمح قبل كدة و عملهم حساسية فى تالت يوم و الدكتورة قالت وقفى شوية لحد ما آثاره تروح و بعدين ارجعى أكليهم تانى ، حالة آخر غلب . . لكن الحمد لله بقالى خمس تيام بادّّّى قمح ، اليوم الأول معلقة و اليوم إللى بعده خليتها اتنين ، لحد ما وصلنا لخمس معالق . . فقررت النهاردة أدى 30 مللى قمح . . و لنا هنا وقفة ، أصلى عملت حاجة مش ممكن أعملها إلا و انا تحت تأثير مخدر عام ، كنت بأكل "هوهوز" القمح و بعد المعلقة الخامسة بدأت تدفع بأشلاء الملعقة السادسة فى كل أركان الحجرة ، و قررت ان أتركها حتى تهدأ ثورتها لأعود لإستكمال المعركة ، و هنا كانت الطامة الكبرى فقد سمحت لإحدى صديقاتى ان تطعم "هوهوز" و فعلا تمكنت من انهاء طبقها و فجأة . .



قبل فجأة أحب أقولكم انى اتعطلت عن ضرب شربة الخضار فى الخلاط ، المهم حطيت البنات فى عربية التوينز twinz، و عملت أكروبات لحد ما دخلتها المطبخ ، و خليتهم يشاركو معايا فى صنع الشربة ، لأ يشاركو بالمشاهدة بس ، ماحدش يعمل حاجة ، هى فيها عمايل ، دى كل إللى فيها أنى أدوس على زر الخلاط ، و أصب فى البرطمانات




نرجع لفجأة : فجأة حسيت انى جعانة، و لأن البنات فى العربية بدأت أهزهم و أنا بأكل ، ما انا لو ما عملتش كدة ح يفضلوا يعيطوا و انا مش ح اعرف آكل . . و فضلت أهز فى العربية قدام و ورا و شمال و يمين ، و مع كل لقمة أكلها أزق أكتر كأنى بتاع المراجيح إللى فى مولدى بس شغال باللقم . . فضلت بالشكل ده لحد ما البنات نامت . . فضلت نايمة كتير ، ساعتين . . القمح خلاهم ناموا ساعتين !!!! 30 مللى قمح نيمهم ساعتين !!!!




رغم ان نومهما قبل ذلك كان مثل نوم القطط ، نوم كله استعداد لليقظة ، و قد سعدت بنومهم حيث اعتقدت انهم بذلك سيلتهمون شربة الخضار بأقصى سرعة بتديها شركات الإنترنت . . و جاءت الساعة السابعة و النصف و استيقظت "هوهوز " ، إلا اننى اخترت "جى " لأطعمها ، واقتربت منها ببافتة الحضرى بعد ان اجلستها على كرسى العربة إللى مش توينز twiz، و بدأت اطعمها اول ملعقة تظاهرت انها لا تقدر على البلع ، و هذا معتاد من "جى " فابتسمت لها ، كى اشجعها ، و جاء موعد الملعقة الثانية ف أدارت وجهها ، و هذا معتاد جدا من " جى " . . و بدأت رحلة المعانة لكنها اليوم كانت بصورة أكبر ، ترى ما السبب هل هو لزيادة الجزر فى شربة الخضار فغير من طعمها و رائحتها ، أم القمح الذى أكلوه لأول مرة بكمية كبيرة . . لا ، لا "جى" ليس الشخص المثالى الذى أتخاذ قراراتى على أساس تصرفاته ، عليا بـ "هوهوز" . . و أدخل لى الحرس السيدة المذكورة


و مع أول معلقة من شربة الخضار بدا على "هوهوز" الإستياء ، عللت الأمر بانها مازالت نائمة ، اعطيتها ملعقة ثانية ، فانتظرت قليلا قبل ان تبلعها ، ثم ظهر عليها الرغبة فى القئ ، ارجعت الأمر انها من المؤكد نائمة و غير مسيطرة على تصرفاتها ، مع الملعقة الثالثة استرجعت "هوهوز" الملعقتين السابقتين و افرغت ما فى بطنها ــ إللى هما التلت معالق شربة خضار سالفى الذكرــ




ــ يمكن ده من الجزر الزيادة إللى حطيته فى الشربة ؟؟


ــ لأ ، ده يمكن انى ما عملتلهاش طقوس الأكل ، ما قعدتهاش فى عربيتها و حطيت بافتة الحضرى عليها ، ده غير انى معوداهم أأكلهم بالببرونة المعلقة ، النهاردة غيرت النظام و حطيت الشربة فى طبق و بدأت أأكلها بمعلقتها البرتقالى الجميلة
ــ انتى إزاى تعملى كدة ، فاكرة نفسك فى الحكومة ، التفكير المذبذ و التنفيذ العشوائى ده خاص بالحكومة فقط "exclusif " و حصرى لها و بس


ده نفسى بتتخانق معايا ، و لم أفهم أى عشوائية تقصد ، فهبت فى قائلة : " انتى مش عملالهم نظام ، بتغييريه ليه ، و يوم ما تحبى تغيرى غيرى عنصر واحد مش خمسين عنصر ، جزر ، و قمح ، و برتوكول الأكل "




و قبل ان انهار من عتاب نفسى لى ، حاولت صديقتى ان تهدأ منى بعد ان تابعت حديثى لنفسى و الذى كان بصوت مرتفع ، هنا قاطعتنى قائلة ، أو تكون "هوهوز" استرجعت ما فى أمعائها ربما بسبب معلقة القمح التى وقعت على الأرض "


ــ انتفضت فى جلستى لأصرخ فى صديقتى قائلة : " هو فى قمح وقع على الأرض و أكلتهولها "
ــ ليه هو انا مجنونة ، المعلقة وقعت فاضية
ــ و بعدين
ــ أكلتها


صرخت منهارة و انا أقول : " كملتها أكل بالمعلقة إللى وقعت على الأرض " قلت هذه الجملة و انا مصدومة في صديقتى و مرعوبة على بنتى
ــ ما هىى بتزحف و بتحط كل حاجة فى بقها


ــ انتى مجنونة يا فلانة ، انا بأغلى كل قشاية بيستعملوها عشان خايفة من النزلات المعوية و انتى تأكلها بمعلقة وقعت على الأرض
ــ جزاتى انى بأساعدك
ــ بغيظ شديد قلت لها : " أففففففف متشكرة "


و لا أتذكر ماذا فعلت صديقتى ، هل رحت ، بقيت ، خرجت ، قعدت ، فزعت ، ُبهتت ، لا أتذكر، كل إللى عرفاه انى قررت ان ماحدش يأكل بناتى مهما كنت تعبانة ، ده غير القرارت الحاسمة إللى ح تتنفز من بكرة ان شاء الله


ــ قرار جمهورى رقم 578 ـ باتكلم عن جمهورية بيتنا ، ماحدش يفهمنا غلط يا خوانا ، هى البلدى كل الناس فيها بتتلكك ليه كدة ــ


المهم ، القرار الأول : يرجع الجزر .زى ما كان فى شربة الخضار ربع كيلو على كيلو كوسة و كيلو بطاطس


ــ اعتبار 30 مللى قمح وجبة مستقلة ، يبقالها معاد واضح على خريطة أكل البنات


ــ أأكل البنات كل خمس ساعات بدل من كل أربع ساعات ، أصل بناتى كل ما يجوعوا يكلوا أحسن .


ــ رابعا : ح أخلى القمح آخر وجبة و ارجع نظام أكل البنات زى ما كان و بنفس الطقوس لأن واضح ان تغيير اى تفصيلة تفرق معاهم . . بنات وارد الخارج ، هما صحيح تقفيل مصرى ، لكن فاهمين يعنى إيه سيستم system. . مش عارفة حكومة بلا سيستم ح تتعامل إزاى مع الجيل الصاعد ده ، ربنا يستر ، لأ بناتى بخير ، ربنا يستر على الحكومة و بناتى ما تعقدهاش زى ما عقدتى انا و زوجى اللى قعدنا نأكلهم فى شربة الخضار من الساعة تمانية للساعة 11 باليل . . " جى" خلصت تلتى طبقها و "هوهوز" أكلت تلت معالق و رجعتها ، و أضطريت للقهقرة حاملة شربة الخضار إللى سلة المهملات

و أقسمت ان أصحح أخطاء اليوم ، و بكرة ان شاء الله ، ح أكون صارمة فى تنفيذ جدول الطعام بالساعة و الثانية . . رضاعة طبيعية الساعة ستة و نص ، ارز الساعة 11 و نص ، شربة الخضار أو كوسة مسلوقة الساعة اربعة و نص ، قمح الساعة تسعة و نص و اكمله باللبن الطبيعى ، و ده لحد ما يتعودوا على القمح فألغى الرز خالص و ابدله بالقمح . . و ما ننساش ان معانا صفار البيضة اللى باديه يوم فيه و يوم مافيش . . و طبعا ح أرجع شربة الخضار زى ما كانت ربع كيلو جزر على كيلو كوسة و كيلو بطاطس . . و آخر مرة أسمح لحد يأكل بنتى مهما كنت بأثق فيه . . ده حتى جوزى لما شافنى ح أموت عشان البنات مش راضية تآكل حاول يساعدنى و يأكل " جى " فشرقت منه و كنت ح أموت مرتين




فعلا كان يوم صعب ، صعب صعب صعب .. يا ريت تقفلو المدونة عشان آخر الرسالة مش ح تلاقوا مكتوب فيه غير صعب صعب صعب لحد الصفحة الـ 200


هذه القصة كتبتها : السيناريست / سمر العزب



و لكم تحياتى
مامى لأول مرة
http://la3ya3nyno.blogspot.com/

نمو الطفل رضيع




غالبا ما تسأل كل الأمهات و تكرر نفس الأسئلة و التى تتلخص فى الموضوعات التالية :
ــ ما علاقة وزن أبنى الرضيع بطوله ؟
ــ هل وزن الطفل الرضيع مناسب لعمره ؟
ــ ما هو الأكل المناسب لسن ابنى الرضيع ؟
ـ طيب وزن و طول بنتى الرضيعة مناسبين لسنها ؟


و الإجابة على هذه الأسئلة تحدد اتجاه نمو الطفل و مدى تمتعه بالصحة ، كما تكشف عن وجود أى خلل فى نموه . .




و يؤكد الدكتور مدحت الزيات على ان طول الإنسان يكتسبه من تغذية السنة الأولى من العمر أى اثناء فترة الرضاعة . . . لكن فى مرحلة الطفولة و هى من عمر سنتين و حتى 12 سنة فان الغدة الدرقية و هرمون النمو يأتيان فى المرحلة الأولى ثم التغذية تأتى فى المرتبة الثالثة فى تأثيرهم على
نمو الطفل .


لذلك ادعوكم لسماع حلقة الدكتور مدحت الزيات بهذا الخصوص



ملاحظة : برجاء طباعة الجدول اثناء الإستماع إلى الحلقة للتمكن من متابعة شرح الدكتور مدحت
الزيات





http://www.mediafire.com/?zmnn2zfozkd


و لكم تحياتى
مامى لأول مرة
http://la3ya3nyno.blogspot.com/

الثلاثاء، 20 أبريل، 2010

نصائح الدكتور مدحت الزيات للوزن المثالى

حلقة الدكتور مدحت الزيات  يناقش فيها :

  1. ــ التعامل مع الرضيع الذكر
  2. ــ تناول الرضع  القمح 
  3. ــ الانفلونزا البكتيرية
  4. ــ مشاكل المشى و ضعف الأقدام و مخاطر استخدام المشاية
  5. ــ الأكل و الوزن بالنسبة للرضع
  6. ــ اسباب وجود كيس دهنى تحت جلد الرضيع
  7. ــ نزلات البرد قد تسبب انخفاض لوزن الرضيع ضعيف المناعة
  8. ــ عمره سنة و نص و يعتمد على الببرونا فقط
  9. ــ ملابس الرضيع و كيف تتناسب مع درجة حرارة جسمه
  10. اسباب لعق الأطفال للبلاط
  11. ــ الدوزنتاريا تسبب مغص للرضيع ، فأحذر ماء الحنفية الغير مغلى
-->


و إليكم الحلقة ــ صوت فقط ــ مع استشارى طب الأطفال الدكتور مدحت الزيات
للاستماع إليها اضغط على اللينك فى الأسفل
و لكم تحياتى
مامى لأول مرة 

الكوب بيد ابنتى


كنت أغلى ماء الفيلتر لبناتى الرضع ثم اتركه ليبرد تماما قبل ان اشربهما منه ، و كلما تذوقت هذا الماء المغلى بعد تبريده : كنت أمتعض و يبدو على وجهى الإستياء ، و اقول ربما ان بفمى شئ قد غير طعمه ، فأقترب بكوب الماء من بناتى لتشرب و بعد معركة عنيفة سأقص لكم ابعادها بعد قليل تشرب البنتان ــ كل واحدة من الكوب المخصص لها ، الكوب الروز لهوهوز ، و الكوب اللبنى لجى ــ و بعد الشرب تمتعض كل منهما على طريقتها المستقلة الحرة الأبية . .
لذلك قررت ان أغير الماء المغلى المبرد بالماء المعدنى الذى نال اعجاب "هوهوز" و "جى" ووجدا ان لا مانع من الإستحمام به كذلك . . و هذا هو المدخل المنطقى للمعركية اليومية على الخاصة بشرب الماء
تبدأ المعركة بمحاولة "هوهوز" جاهدة للإمساك بكوب الماء و أنا أشربها منه ، إلا اننى كنت ارفض برفق و لين و هوادة و طولة بال ، واضعة على وجههى ابتسامة تخفى بركان غيظ لو خرج لأطاح بـ "هوهوز" و شجرة عائلتها أجمعين حتى آخر سلالتها الفرعونية . . إلا اننى كنت أجذب الكوب من "هوهوز" بحركة مازحة خفية الظل خفية اليد لكن كلها اصرار و عزيمة على عدم ترك الكوب لها ، لأنها ستحول الليفينج (living) لحمام سباحة كل صنبور به بحاجة للإصلاح على مدار أعوام بأكملها مثل دستور احدى البلدان التى أعرفها ، و ده طبعا ح يحصل بعد ما تقوم السيدة " هوهوز " ذات الثمانية أشهر برش الماء على هدومها و هدومى و هدوم أختها و الأرض و الكنبة و الفوتي و حبايبنا و حبايب العروسة و العريس .
و رغبة منى فى الحفاظ على صحة غرفة المعيشة ، حسمت الأمر و رفعت الكوب عاليا من يدها ، و أخذت أعانى ما بين ان أشربها و بين حرصى ان لا ينزلق الماء فى زورها ، و أثناء كفاحى المسلح لأشرب " هوهوز" ، لأ بقى بالظاء ، مش بالزين . . المهم اثناء كفاحى المسلح بكوباية الماية و العزيمة كانت بنتى الرقية الطيبة ــ باقولها و انا بأجز على سنانى ــ كانت تقفز و تتلوى و ترتفع و تنخفض لتأخذ من يدى الكوب المبجل .
و تظل هذه المعركة اليومية بيننا نحن الثلاثة ــ هوهوز و الكوب و أنا ــ على هذا المنوال ، إلى ان جاء يوم السبت 17 ابريل و خرجنا لشراء ملابس الصيف ـــ لأ ، لأ ، ماحدش يفهمنى غلط ، و يحقد عليا من غير داعى ، ده حتى الحقد من غير سبب قلة أدب ــ ملابس الصيف المذكورة هنا خاصة بالبنات و فقط . . . المهم ،و احنا فى المول وجدت بافتة من نوع خاص من اللدائن الصحية ، بافتة بها حافة عريضة تشبه الطبق ، بافتة قادرة على تجميع ما يسقط من ضحايا فم بناتى أقصد من طعام و ماء و ريالة .
فبهذه البافتة سأتمكن من دخول معركة " الكوب " و انا واثقة من النصر . . هو مش نصر اوى لأن اللى كانت بناتى بتعمله مع الكباية نفذته بكل دقة مع البافتة المسكينة ، التى اصبحت تتلقى صدمات و هجمات من عض و شد و جذب و لكم يمينا و يسارا ، لكن وجودها شتت اهداف بناتى و وزع طاقتهما ما بين جذب الكوب و العضعضة فى البافتة



و فى حضرة السيدة الفاضل "بافتة هانم " قررت ان اترك لبناتى كوب الماء الخاص بهما كى يشربوا أنفسهم ، و قبل ان أقرب الكوب من فم "هوهوز" انقضت عليه ، امسكت به ، ألصقت يديها و فمها به ، لدرجة انى بقيت لا عارفة أرفع الكوباية عشان الماية تجرى تجرى تجرى و تصول لبقها ، و لا باقيت عارفة انزل الكوباية أو اخرجها من بقها . . و ده كله ليه ؟!!! لأن الهانم بنتى اتعاملت مع بوز الكوباية على انه عضاضة
و فجأة و بحركة بهلاونية تمكنت من رفعت الكوب ليتسلل منه الماء إلى فم ابنتى ــ مع مراعاة نزول قطارات صغيرة عشان ما تشرشقش" . . و عرفت " هوهوز " طريقة الشرب ، و اصبحت ترفع الكوب فجأة ، ثم تنزله فجأة ، و ما يمنعش اننا نشرب شوية و ندلق شوية و نرش شوية عشان الحر اللى سبب بركان ايسلندا
بس ولا يهمنى ، ده انا معايا البافتة الأعجوزة ، البافتة إللى بتصد و لا الحضرى و بتمنع أى عدوان غاشم على ملابس بناتى و بتعرضهم لبرد . . و من تلك اللحظة ، و من هنا أعلنها مدوية انه من حق التاريخ ان يسجل ان يوم 19 أبريل هو أول يوم حملت فيه "هوهوز" و اختها التوأم " جى" كوب الماء لتشربا منه
و الخطوة القادمة هى تسليحهم بمعلقة الطعام و ادربهم على الإمساك بها حتى يتمكنوا من مواجهة الزمن و يقدروا على اطعام انفسهم فى عمر السنة . . ، يدينا و يديكم طولة العمر ، . . احنا لسة عندنا تمن شهور و نص
هذه القصة كتبتها : السيناريست / سمر العـزب
و لكم كل تحياتى
مامى لأول مرة

الأحد، 18 أبريل، 2010

تربية الأبناء

تبدأ تربية الأبناء بتربية الأهل ، ف أول شئ فى التربية هو حسن اختيار الزوجة لأبى أولادها ، و حسن اختيار الزوج لأم أولاده . . و إليكم كلام الشيخ رمضان عبد المعز
http://www.youtube.com/watch?v=CzqvGpe5K3s&feature=related




شروط الزواج الصالح هو توافر النية الطيبة بين الزوج و الزوجة ، فالنية الصالحة تصلح الزواج
و إليكم حديث الشيخ رمضان
http://www.youtube.com/watch?v=R3TgycpOD_o&feature=PlayList&p=C558D52E3536E7E6&playnext_from=PL&playnext=2&index=13




و بعد الزواج يجب ان يكون التعامل بين الزوجين بالحسنة و إليكم كلام الشيخ رمضان
http://www.youtube.com/watch?v=vz0fTfkTbCQ&feature=PlayList&p=C558D52E3536E7E6&playnext_from=PL&playnext=1&index=12




اول قاعدة فى التربية هى القدوة ، فالأبناء يقلدون آباهم و أمهم . . فصلاح الأبناء من صلاح الآباء و اليكم كلام الشيخ رمضان
http://www.youtube.com/watch?v=eMGOl8aFS-E&feature=related


الأبناء يشبون على ما يعوده عليه الآباء ، فإذا تعود الأبناء على الصلاح حققوا فى المستقبل الإصلاح ، فالأبناء هم كنز الآباء فى الدنيا و حتى بعد الموت ، فأحسنوا تربية الأبناء . . و إليكم كلام الشيخ رمضان
http://www.youtube.com/watch?v=qYz_BQV8q0I&feature=related


القاعدة الرئيسية فى تربية الأبناء
http://www.youtube.com/watch?v=IhVXD-UvM-c&feature=PlayList&p=C558D52E3536E7E6&playnext_from=PL&playnext=1&index=11


فمن يخاف على ابنه عليه بتقوى الله فيه . . و لا يطعمه إلا من حلال ، و يدعو له بالصلاح قائلا : " الله هب لنا من ابناءنا و أزواجنا قرة أعين لنا "
أو يدعو قائلا ً :
" اللهم انبت ابنائى نبات حسنا ً . . و ليكونوا من أولياءك الصالحين "
أو يدعو كما دعت والدة السيدة مريم " اللهم انى أعوذ أبنائى بك و ذريتهم من الشيطان الرجيم ، الله اجعلهم مقيم الصلاة "


و لكم تحياتى
مامى لأو مرة
http://la3ya3nyno.blogspot.com/

السبت، 17 أبريل، 2010

بنتى منشار متحرك بالمنزل



هل تتذكرون نقار الخشب الذى كان يحفر بمنقاره فى اي شئ و فى كل مكان يمر به ، طيب فاكرين البطة إللى مع جيرى ، جيرى مين ؟ صاحب توم . . البطة دى كانت كل ما تلاقى حاجة كانت هم هم هم تبدأ تعضعض فيها بدون رحمة و لا هداوة . . انا عندى فى البيت نموذج لنقار الخشب و للبطة صاحبة جيرى ، هذا كان الموجز و إليكم الأنباء بالتفصيل


استيقظ زوجى يوم الجمعة على صوت بنتى التوأم "جى" و " هوهوز" و كل منهما تغرغر فى سريرها أى تقول اغ ، اغ ، اغغغغغغغغغغغغغ . . فقبلهما و أجلس الإثنين حتى يلعبا بسريرهما الهزاز ، و لأن السرير يتحرك مع حركتهما ؛ قرر ان يجلس واحدة فى طرف و الثانية فى الطرف الثانى ، ثم ايقظنى و خرج من البيت . . قمت من سريرى بصعوبة ؛ و ما دفعنى للقيام هى حالة الهدوء التى تسود المنزل . . قفزت من السرير و الريبة تتملكنى ، فأنا لا أسمع صوت "جى" و لا حتى " هوهوز" . . ماذا تدبران ؟!!! هل تفكران فى قلب نظام الحكم . . لم أكمل بعد ، . . لا تتعجلوا فى الحكم على بناتى


كلاكيت تانى مرة
هل تفكران فى قلب نظام الحكم فى المنزل ، و تصبح السيطرة فى قبضة يدهما ، ليكون أولى قرارتهما هو اجلاسى انا و والدهما بالسرير الهزاز
. . ف لماذا هذا الصمت الرهيب الذى يسود المنزل و تحديدا ً يسود حجرتهما . . و سيطرت على نفس حالة السكون المخيمة على البيت، و اصبحت أتحرك كأنى شبح ، أى فى هدوء مريب ، و فجأة دخلت عليهما الحجرة ، فوجدت فى يد كل منهما زجاجة السايمسكون ــ و هو كما تعرفون دواء الإنتفاخ الذى كنت أستعمله لهما فى شهورهما الأولى ــ فقد وضعت كل من "جى" و هوهوز" كاوتشة القطارة فى فمها و بدأت فى العضضة بهمة و نشاط كأنها تؤدى تمارين الصباح بالمدرسة العسكرية .


معقول يكون زوجى العبقرى ترك لهما زجاجات دواء الانتفاخ . . للدرجاتى هو شاكك انهم ممكن يكونوا منتفخين ، و حتى لو الحال بالشكل ده ، سابهم يتصرفوا مع نفسهم ، هو فاكر ان عندهم تمن سنين ، دول يا دوبك تمن شهور و وىىىىىىىى نص . .


و عاد زوجى لأنقض عليه بالأسئلة كأنى من محققي أمن الدولة ، خرجت الساعة كام ؟ و سبت البنات لوحدهم و لا معاهم حد ؟ لأ مش حد غريب ، حد يعنى ازايز ؟ أيوة أزايز و تحديدا ً أزايز السايمسكون ؟




و مر التحقيق مع زوجى بسلام بعد ان كاد ان ينتهى بسحب لقب الأم المثالية منى ، على أساس ان زوجى هو المانح : و يعتقد ان قاعدة "المانح يمكن ان يكون المانع " من الممكن ان تطبق فى يتنا ، و ده طبعا ً ممكن يحصل فى بيت تانى جمب بيتنا أو بعيد عن بيتنا ، فعندما ُيمنح اللقب يلزق مدى الحياة و مايحتجش لا انتخابات و لا تصويت ولا تزوير. . بيفضل زى على نفسنا لأبد الأبدين . . هو مين ، اللقب اللى واحد بيآخده
نرحع لمرجوعنا . . و اكتشفت تفاصيل الجريمة التى قامت بها بنتى التوأم ، فقد زحف كل منهما حتى اقتربت من طرف سريرهما الهزاز ، و تحديدا من الرف الذى يحمله السرير و قد وضعنا به كريم وجههما و البيبى أويل ، و مرهم الحفضات ، و زجاجة ماء الغريب ، و قطارتى السايمسكون الموجودة داخل علبتهما الكرتونية . . و رويدا ً رويدا ، شبت البنات التى لم تزحف بشكل كامل ، بل تزحف على بطنها أو مؤخرتها ، و مدت يديها لإحدى العلب ، و فتحتها فوجدت بها زجاجة السايمسكون و معلقة بلاستيكي لمعايرة الكالسيوم الذى يأخذناه بعد رضعة الصباح . . لم تعجبهما المعلقة فألقيا بها خارج العلبة ، و بدأت كل واحدة فى عضعضة الكرتونة ، فلم تعجبهما ف ألقيا بها أيضا ً ، ليسقط بين أيديهما قطارة السايمسكون و بدأت كل منهما فى عضعضتها بنشاط مريب ، بينما القطارة تستغيث بين ايدى "جى " و " هوهوز" إلا انهما لم يرحماها ؛ و ظل الأمر على هذا المنوال ، عضعضة من بناتى و صراخ من القطارة ، حتى ظهرت أنا ، و اكتشفت الأمر و قررت انقاذ القطارة المسكينة من ايدهما . . و لكن "جى" و "هوهوز" قررا ان لا يستسلما ، لا لم يعلنا الحرب على القطارات ، بل على كل شئ بالمنزل . . و كان أول ضحيتهما الأورج اللعبة ، و حاولا وضعه فى فمهما لعضعضته إلا ان حجمه أنقذه ، فهو أكبر و أعرض من فم بناتى . . و لم تستسلم "جى" و " هوهوز" ، و سقطت عينيهما على الشاكوش اللعبة الذى يشبه البالونة و نقوم بنفخة عبر الفلف المخصص لزفر الهواء به . . فأخذت تعضعضانه حتى فر الهواء منه قاسما ان لا يعود إلا بعد تخليص جسد الشاكوش من كل ثقب حفر به ، و هذا لن يحدث لتعدد الثقوب بجسم الشاكوش الفقيد رحمه الله و الذى لم يكن آخر ضحايا بنتى اللتان تسنن .


ف فى يوم استشعر زوجى ان بناتى ربما تزحف خلال الأيام القادمة ، فاشترى لكل واحدة منهما كرة صغيرة لتمسكها بين يديها ثم تدفعها لتجرى خلفها و هذا يشجعها على الزحف ، إلا ان بناتى قررت ان تسلك سلوكا مغايرا مع الكور الضحية ، فقد أخذت كل منهما فى عضعضة جسم الكرة حتى اتلفا سطحها و لا نعرف اين استقر الكوتش الذى تم عضعضته ، فهذا يحتاج لبحث عن الصندوق الأسود و فتحه ، للتأكد من استقرار الكوتش المضعض فى بطن بنتى أم تحوله إلى اشلاء رفعته قوات الدفاع المدنى بمنزلنا و المتمثلة فى المكنسة الكهربية .


وامتد الأمر ليطول قاعدة الكرسى الهزاز ، نعم الكرسى الخشب ، فالسنتان السفليتان لـ " هوهوز" تاركة بصمتهما فى قاعدة الكرسى




و عن آخر ضحية معلومة لنا إلى الآن هى البافتات الوتر بروف " water proof" و التى اشترانها أمس لنحمى بناتنا و من سقوط الطعام و الأكل على ملابسهما ، خاصة و للبافتة شفة عريضة تشبه الطبق يتجمع بها ما يسقط من فم البنات ، إلا ان البافتة لم تسلم من أسنانهما . . و يرجع الكثيرون السبب لحدة آلام التسنين مما يجعل اللسة فى حاجة لشئ قاسى لتفريغ شحنة الألم به ، بينما تحتاج الأسنان لشئ لين لتدريبها على المضغ




و هذا ما تم رصده من ضحايا للسنتين السفليتين و التى لم تكتمل بعد فى فم بناتى ، و جارى البحث عن أثار أخرى لأسنان "جى" و " هوهوز" التى أصبحت تطارد كل شئ بالبيت باصرار و قوة . .


و هاهى كاميرتنا ترصد "هوهوز" التى تحاول الإمساك بالشبشب الموجود خارج الليفنج " living"و كلما قمنا بابعاده عن مرمى يدها بحثت عنه بدأب ، لدرجة اننا وضعنا الشبشب فوق مائدة تحمل علب السى ديهات ، لا لم نضعه على المائدة ، بل على السي دىز ، و ها هى تحاول ان تهز المائدة لتسقط الشبشب و لا نعرف الهدف الحقيقى وراء هذه المطاردة ، هل هى رغبة فى العضعضة ، أم رغبة فى الطرق بالشبشب على الأرض للمقارنة بين صوته و هو يحمل أقداما ، و صوته فارغا ً


جارى عمل كافة التحريات و سنواليكم بها فى أقرب فرصة ان شاء الله
القصة كتبتها : السيناريست / سمر العـزب
و لكم تحياتى
مامى أول مرة
http://la3ya3nyno.blogspot.com/

الجمعة، 16 أبريل، 2010

سائل العضاضة اختفى يا مينز mens


لاحظت بعد شهر من ميلاد بنتى "جى" و هوهوز" بنتى التوأم ــ زى ما انتوا عارفين أساميهم و العارف طبعا لا يعرف ــ
لاحظت ان " هوهوز " بتحاول تحط اصباعها فى فمها ، فكنت بابعده عنها . . لكن بنتى البكرية "جى" و التى تكبر أختها بثلاثة دقائق ؛ كانت لا تضع اصباعها إلا عندما تبكى و أكون مشغولة عنها ، خدو بالكو معايا : " جى " عمرها شهر ، شهر واحد ، شهر واحد فقط لا غير زى شيكات البنك ، كنت لما أتشغل عنها تبكى بصوت عالى ثم تقرر الانتقام منى بو ضع اصبعها فى فمها قائلة " ها ، ها ، ها " و كأنها تسمعنى انها وضعته . . و حاولت ان أخلصها من هذه العادة قبل بلوغهم الشهر السادس لعلمى ان ذاكرة الرضيع تعمل فى هذا التاريخ ، فان اعتادت على وضع اصبعها فى فمها فستدخل الجامعة و لن تجد ما تحمل به كشكول المحاضرات لأن يدها مشغولة فهى مرفوعة إلى فمها متظاهرة بتدخين بايب يشبه ابهامها . .





و لخوفى على شكل ابنتى فى الكوشة و حرصى على ان لا تظهر فى صورة الزفاف فى شكل الآنسة ذات الأصبع الممصوص قررت توجيه كافة الأسلحة لمناهضة وجود الأصبع الخاشم المصر على استعمار فم ابنتى الرقيقة . . و كان اللكلوك هو الحل


نعم فقد بدأت فى وضع لاكلوك فى اليد التى اعتادت "جى " على مص ابهامها ، فانتقلت بشكل تلقائى لليد الأخر . . و هنا قررت القيام بحركة تغير شامل ، فقد جمعت أكبر قدر من اللكاليك بالبيت لدفن أى ابهام بها ، نعم لاكلوك ، فقد كنا فى الصيف و لا يوجد بالأسواق جونتيات ، و مع ذلك كانت " جى " تحاول وضع أصباعها فى فمها مرورا باللكلوك العازل . . و ما كان منى غير تجنيد كل البافيتات بالمنزل للفها على يد "جى " حتى يختفى ابهامها بين اصابعها و تنساه ، إلا انها كانت تتمكن من فك البافيتة لتلتقى بابهامها و تبدا فى تقبيله




و بقينا على هذا الحال حتى ذهبنا إلى الطبيبة فى الزيارة الدورية التى قررنا ان تكون كل ثلاثة أشهر ، و كان الموعد مع الطبيبة التى كتبت لنا على gel" جل للأسنان" و هو نوع من أنواع المخدر الموضعى الذى يخفف من ألم التسنين




و قد أكتشفت ان الرضيع يضع اصبعه فى فمه لسببين اولهما : افتقاده لثدى أمه نتيجة ارضاعه من البيبرونا (زجاجة الحليب) ، و السبب الثانى هو التسنين . . فرغم ظهور الأسنان ما بين الشهر الخامس و حتى نهاية الشهر الحادى عشر ؛ إلا ان آلامها يؤثر بشدة على الرضيع مما تدفعه فى كثير من الأحيان إلى وضع ابهامه فى فمه




و باستخدام جل الأسنان ، و بالحب و الحنان تمكنت من ابعاد ابهام " جى" عن فمها . . و رغم انها كانت تكره العضاضات ، و التيتينات ، إلا انها مع بداية الشهر السادس أصبحت تميل لهما لتفرغ فيهما آلام التسنين ، فالعضعضة تخفف من شدة الألم فى الفمها و فى اللسة


و ظل الحال على هذا المنوال حتى بداية الشهر الثامن و ظهور أول ملى فى أسنان " جى" و نصف أول سنة من أسنان " هوهوز" . . و كانت المفاجأة




فقد اعتدت فى كل ليلة على جمع اللعب التى تنشرتها بناتى بالليفينج (living) بشكل يفوق نشر قوات السلام فى منطقة الشرق الأوسط . . و فجأة و انا امسك بالعضاضات ، و جدت احداهما بدون سائل




ــ انتى متأكد ان كان فى العضاضة دى سائل ؟؟


ــ ايوة ، لأنى كنت بأحطها كل يوم فى التلاجة عشان السائل اللى فيها بيحتفظ بالحرارة ، و لما تيجى" جى" و لا " هوهوز" تحطها على سنانها تهدى احساسهم بالألم بسبب برودتها


ــ كدة يبقى كان فيها سائل . . يبقى راح فين ؟!!!!!
ــ انتى بتسألينى أنا
هذا كان حديثى لنفسى الذى قطعه فكرة صدمت عقلى " يا نهار أبيض البنات شربوا سائل العضاضة . . و هما بيعضعضوا نزل فى بقهم ، لأ أكيد ادلق . . بس مافيش أثر لأى حاجة ادلقت ، يبقى برضه أكيد أدلق ، لكن فى بقهم . . و أخذت أهدى نفسى قائلة " و بعدين ح تقلقى نفسك ليه " . . و بحدة صرخت فى نفسى قائلة بفزع " طيب و العمل ؟!!!
لازم تطمنى من الدكتورة . . أول ما أطمن ح أبلغكم
القصة كتبتها : السيناريست / سمر العـزب

و لكم تحياتى
مامى لأول مرة
http://la3ya3nyno.blogspot.com/
Creative Commons License
مدونة مامى لأول مرة by mamy1st.blogspot.com is licensed under a Creative Commons Attribution 3.0 Unported License.
Based on a work at mamy1st.blogspot.com.
Permissions beyond the scope of this license may be available at http://mamy1st.blogspot.com/.

الخميس، 15 أبريل، 2010

الرضيع و القرآن الكريم




ــ لقد تأخرت عن موعدها
ــ متخافيش زمنها جاية
ــ لأ أنا مش عيزاها تيجى
ــ أمال مستعجلة عليها ليه ؟!!!!
ــ مش مستعجلة ، انا عايزة أعرف هى متأخرة قد إيه عشان اختبار الحمل

هذا كان حديثى لنفسى قبل اجراء اختبار الحمل . . مبروككككك ، عرفت انى حامل ، بس مش على طريقة الأفلام : " مبروك المدام حامل "
لأ عن طريق الحقنى يا كوكو ــ كوكو ده الإسم الحركى لزوجى داخل المنزل ــ الحلوة اتكلمت و طلعت نونوهات ، قصدى اختبار الحمل قال أنى حامل . . و لأن زوجى رجل حويط قرر اصطحابى إلى الطبيب فهو لن يبدد فرحته هباء ً ، يعنى يفرح و يزقطت و بعدين تطلع كذبة ابريل . . و تأكد زوجى من الطبيب ان هناك كيس حمل فعلا ، لا ليس كيس واحد بل اثنين . . و الحمد لله

" يبقى الحلوة اتكلمت و طلعت ببيهات "
و بدل ما كنا بنقول مافيهاش بيبى ، مافيهاش بيبى ، طلع فيها اتنين

و عندما عرفت اننى حامل أخذت بالبحث عن ما يجب ان تراعيه الحامل تجاهه رضيعها و من أهم ما وجت انه يجب ان أتحدث إلى جنينى من آن لآخر . . و عندما يؤذن الآذان أربطت على بطنى و انا أردد الآذن و عندما أقوم إلى الصلاة ، أقيم الصلاة بصوت مرتفع و أنا أتحسس جنينى بحنان ليربط بين صوت الآذان و حنانى ؛ فيتعلق به . . و كنت حريصة على الأمر بقوة . . و بعد وضع جنينى ــ توأم زى ما انتوا عارفين و العارف لا يعرف ــ مش ح أقولكم ان الحال اتغير ، لأ الحال بقى فى سكة تانية خالص ، بقى مجهد ، مجهد جدا ، مجهد جدا خالص مالص . . تصوروا معايا ولادة قيصرة ، و توأم ، و مافيش أم و لا أخت تساعدنى ، و لا حد اثق فيه . . حاجة أقوى من دراما حسن الإمام

و كأنى نسيت كل إللى قريته و كنت حريصة على تنفيذه إلا حاجة واحدة و هى انى أسمع بناتى القرآن . . فهو أول شئ كنت حريصة على ان يتسلل لمسامعهما بعد عودتى من المستشفى و دخولنا المنزل . . ووجدت انهما تبدوان فى حالة استرخاء شديدة و تنامان بعمق عند سماع الآيات الكريمة. . عشان كدة كنت بأشغل إذاعة القرآن الكريم ، الوكيل الوحيد المعتمد حكوميا ، و بكدة كنت ضامنة ان القرآن ح يفضل فى البيت طول اليوم ، لكن كانت البرامج الاذاعية تزعج بنتى بشدة ؛ مرة لحدة صوت المذيع ، و مرة اخرى لارتفاع الصوت فجأة ، ف مستوى الصوت كان متزبزب بقوة زى قرارات الحكومة حبة فوق و كتير تحت ، و كنت لازم أشتغل مهندس صوت عشان أقدر أظبط اللفل level حفاظا على آذان بناتى .


و لأنى كنت محتاجة كل دقيقة و حريصة على عدم اهدار ثانية واحدة خصوصا اول ثلاثة شهور فكان لازم اعتذر عن وظيفة مهندس الصوت إللى باشتغلها فى بيتنا ، لأنى محتاجة آكل كويس و أشرب كتير ، عشان أقدر أرضع البنات . . طيب أعمل إيه عشان بناتى اتعودت تنام فى هدوء و على صوت القرآن . .
يمكن المشكلة دى كانت محلولة أول الولادة ؛ لأنهم اتولدوا فى شهر شعبان فبعد كام يوم دخل رمضان و الروحانيات فى هذا الشهر و الطقوس المصرية تبعث على السكينة . . فالجوامع تعلو بصوت الآذان و الصلاة و القرآن ، و التلاوة لا تنقطع فى البيت . . و "جى" و هوهوز" كانتا صغيرتان جدا و تحتاجان للنوم بشدة كل ثلاثة ساعات و هى فترات ما بين الرضاعة . . لكن عندما كبروا اكثر و مضى شهر رمضان أصبحت أبحث عن شئ يساعدهم على النوم فى الهدوء ، و لم أجد غير الحمام الدافئ ، و لكنهما تحتاجان للنوم مرتين فى اليوم ، فكيف أساعدهما . . لا يمكن أن أحميهما كل ثلاثة ساعة ، فانا لست بكينج كونج و هما ليستا السندباد البحرى ليعيش فى الماء طوال اليوم


لذلك قررت ان أبحث على النت على موسيقى تساعدهما على استرجاع هدوءهما . . و وجدت مقطوعة موسيقية ساحرة تساعد فعلا ً على تهدئة الأعصاب ، و كانت بناتى تنام عليها .. فى أى وقت و فى كل مكان


و استمريت على هذا المنوال خاصة بعد ان عرفت تأثير الموسيقى على الرضيع فهى :
1.    تهدئ الرضع
2.    تساعد على تخفيف آلام الرضيع
3.    كما ان الاستماع إلى موسيقى جميلة تبعث على الابتهاج يساعد على تدفق الدم فى الجسم بشكل أفضل و بذلك تكون مفيدة للقلب
4.    إلا ان بعض الأبحاث أكدت عدم ثبوت تحسين الموسيقى" على الصحة بشكل عام" رغم تأثيرها المحتمل على الجسم والعقل معاً.
5.    بينما أثبتت دراسات أخرى ان " للموسيقى" تأثير على الجسم والعقل و لكن بشكل محدود . . فان كانت الموسيقى تبعث على السعادة فهذا نتيجة لتدفق مركبات إندورفين أو تلك التي تشبه من الدماغ عند الشعور بالسعادة". . و هذا الأندورفين يحمي الجسم . . أما " الأوعية الدموية" فتتمدد وتخفض خطر الإصابة بالالتهابات وتمنع الصفائح الدموية من الالتصاق
ووقفت لحظة عند آخر نقطتين لكنى لم اطل الوقوف . . خاصة و قد عرفت أن الإستماع للموسيقى لمدة 30 دقيقة فقط في اليوم يمكن أن تساعد الأطفال الخدّج على الراحة وعدم استعمال الكثير من الطاقة، الامر الذي يساعدهم في النمو بشكل أسرع. . ف 10 دقائق من الإستماع إلى الموسيقى ، تتسبب فى تراجع مستويات الطاقة لدى الأطفال [الخداج] بنسبة 10 إلى 13 بالمائة. . و هذا التأثير على مستويات الطاقة يساعدهم جزئياً، على الاسترخاء وزيادة الوزن، وبالتالي نمو الطفل بشكل أسرع."
بينما الاستماع الى القرآن الكريم لا يفقد الرضيع شئ من الطاقة على العكس قد يمده بطاقة روحانية لها تأثير بليغ المدى . . و مع ذلك لم تؤثر على هذه الدراسة و لم تجعلنى أغير اتجاهى فى جعل بنتى تنام على صوت المقطوعة الكلاسيك التى أخترتها لهما إلا ان جاء يوم غريب و كأن زعبيب أمشير قد قررت ان تلتقى بخماسين الربيع فى بيتنا


و فى هذا اليوم نشبت مشاجرة حادة بينى و بين زوجى ، لا مبرر لها و لا حتى اتذكر سببها ، و تذكرت ان على جهاز الكمبيوتر يوجد سورة البقرة ، و قد علمت ان قراءة البقرة بالمنزل تمنع الشيطان من دخوله ، و إذا قرأت كل ثلاث أيام كان بيتا هادئا ً مريحا ، و قررت ان اشغل الكمبيوتر لأستمع لسورة البقرة ، و هنا لاحظت ان بناتى تنام بعمق شديد و تتمتع بسكينة و هدوء . . فتذكرت اننى كنت أسمعهم القرآن من أول يوم دخلوا فيه للبيت و لا اعرف لما نسيت هذا الأمر و لماذا قررت استبداله . . و قررت ان أسمعهم القرآن بشكل يوم و عرفت أمور هامة يجب أن أذكرها لكم حتى لا تحرموا رضيعكم نعمة الإستماع إلى القرآن الكريم أثناء الرضاعة و أثناء النوم و هى :

ــ ان استماع الرضيع للقرآن من أول يوم الولادة يساعده فى عمر السنة ونصف على النطق و الكلام ، ليكون من بين مفرداته بعض الأدعية البسيطة مثل الله اكبر ..الحمد لله

ــ و للبنات استجابة أسرع للكلام لذلك ستحفظن أجزاء من القرآن في عمر سنتين أوسنتين ونصف . . رغم ان الطفل فى هذا العمر لا يتكلم جيدا ولكن مع الترديد المستمر للقرآن أثناء الرضاعة و النوم و حتى المداعبة فسيتكون لديه حصيلة لغوية ، ويتعلم من خلالها كل سلوك طيب ..وهو موقف ينمي الانتماء والارتباط والطمأنينة

ــ كما سيقوى لديه حدث للسمع والبصر والفؤاد واللسان


لذلك لم يقتصر الأمر على تشغيل الشرائط الصوتية أو فيلات الكمبيوتر ، لكن كنت أقرأ القرأن و أنا أرضع بناتى ، فعندما كانتا فى اولى أيامها كانتا تصمتا و تنصتا انصاتا متأملا يسودها السكينة و الهدوء ثم تنام نوما عميقا . .


و بالفعل أصبحت أحتفظ بمكتبة صوتية للشيخ عبد الباسط عبد الصمت يتلو بها القرآن كاملا ً ، اسمع بنتى يوميا قرابة الساعة و أكثر . . و تؤكد الأبحاث ان سماع الرضيع للقرأن من أول يوم لولادته حتى سن ثلاثة سنوات تساعده على حفظ القرآن ، و نطق المفردات بشكل سليم و تكون مخارج ألفاظه صحيحة
القصة كتبتها : السيناريست / سمر العزب
. . و ده إللى ح أعمله و ح أقولكم عن آخر تطوراته و إللى بيحصل أول بأول بكامل التفصيل . . موعدنا بعد سنتين و أربعة أشهر إلا 13 يوم . . مع اتباع النظام إللى ح تلاقوه فى رسالة نظام الرضيع لسماع القرآن
و لكم تحياتى
مامى لأول مرة

ابنتى نسيت اباها





منذ يومين و بدأ نوم بنتى التوأم فى الارتباك . . ربما لعجزهما كرضيعتين على تفعيل دورهما فى التغيير السياسى و هما من مضى على عمرهما ثمانية أشهر و 12 يوما ً بالتمام و الكمال . . فبعد ان كانتا تنام فى تمام التاسعة مساءا ً ، أصبحت احدهما تنام فى الثالثة صباحا ً و الأخرى تنام فى 12 مساءا ً . . الغريب ان "جى" و هى التى تنام الساعة ثلاثة صباحا ً تغفوا فى تمام العاشرة مساءا لمدة نصف ساعة و قد تصل إلى ساعة لتستيقظ و قد محى من ذاكرتها شكل والدها ، فهى لا تضحك له ، لا تلاعبه ، لا تشير له . . كأنه غريب تماما ً عنها تراه لأول مرة فى عمرها . . أما " هوهوز" عندما تنام الساعة الثانية عشر مساء و هو موعد اختفاء سندريلا عن أمير ؛ تستيقظ الخامسة فجرا ً لتفقد هى الأخرى ذاكرتها و لكن بشكل مختلف ، فهى تتعامل مع والدها على انه شبح ، لا ليس من منطق الرعب و إنما من منطق الوجود الغير مرئى ، ف " هوهوز" لا تعرف أبيها فحسب و انما لا تراه كذلك ، فهو يشير لها لا تتحرك إيجابا أو سلبا ، يمرر يده امام عينيها فلا ترمش ، يحملها لا تنظر له . . رغم انها تتعقبنى مهما بعدت عنها . . ما السبب فى هذا الأمر الغريب . . جارى البحث و الفحص و الملاحظة ، و سنوفيكم بآخر الأنباء فى أقرب فرصة

القصة كتبتها : السيناريست / سمر العزب

. . و لكم تحياتى

" مامى لأول مرة"
http://la3ya3nyno.blogspot.com/

السبت، 10 أبريل، 2010

أين حبوب الشجاعة لكى أحمى رضيعتى



نجحت النهاردة " هوهوز" و اختها "جى" فى تكسير اللعبة رقم تلاتة من كم اللعب التى حرصت انا و زوجى على شرائها لهما كى نقوى عندهما حاسة البصر و زودنا عليها اللعب اللى بتطلع صوت عشان نقوى عندهم حاسة السمع . . و اليوم تم بحمد الله تكسير الفيل أبو زمبلك لأ مش أبو زلومة ، أبو زمبلك إللى المفروض ألفه عشان يتحرك و يدور . . و بعد صراع عنيف بين "جى " و هوهوز" تم بنجاح منقطع النظير كسر قدم الفيل و من بعدها تحطيم واجهة الأورج اللعبة ، و افساد ريموت التلفزيون و الدش بعد ادخال كم لا بأس به من الريالة بهما . . و أخيرا تم فك الفانوس الصينى المنشأة إللى بيتحرك شمال و يمين و يغنى و هو بيرقص ، تم فكه إلى موتور و سوستة عريضة و أسلاك و مسامير ، و ذلك بعد فصل جسم ميكى إللى كان زمان بيرقص عن باقى جسم الفانوس . . و ما كان منا إلا تقليص عدد العب بين أيدى بناتى .


و أمس كان أعظم ما ابدعته ابنتى " هوهوز" التى لم تتم شهرها التاسع ، فقد وجدت بين يدي الفيل أبو زمبلك كرة صغيرة تخرج صوت شخللة . . و هنا قررت نزع الكرة من يد الفيل و لصقها بيديها . . و عندما حان موعد القيلولة نامت "هوهوز" بعد ان وضعتها فى سريرها ، ثم استيقظت بعد ساعة و نصف و هى تنادى قائلة " ها ، ها ، هااااااااااااااا " . . دخلت لها فسمعت صوت شخللة الفيل !!!!!!! من أحضر لها الفيل إلى سريرها ؟!!! فالمسكين لا يمشى ، و لن يمشى وحده ، فقد كسرت قدمه ، و إذا بى أجد "هوهوز" مازالت ممسكة بكرة الفيل ، و بعد عشر دقائق بدأت تنادى عليا " ماماا ، مااا مااا " ؛ و هى تبكى . . فقد أدخلت اصبعها داخل احدى فجوات الكرة ، بدأت تشعر بضيق من إمساك الكرة على اصبعها ، عندما تحرك يدها تقوم الكرة بدورها بالضغط على عقلة اصبعها الصغيرة ، انها تؤلمها


حاولت ان أحرك الكرة بالراحة ، مافيش فايدة ، "هوهوز" تصرخ ، اشدها واحدة واحدة ، بدأت تبكى و تصرخ . . اروح ع الحوض و أفتح الحنفية عشان أخرج الكرة تحت الماية . . أبدا ً ، و كأن الكرة تنتقم لصديقها الفيل . . و فجأة اقترح عليا زوجى وضع قليلا ً من الصابون على اصبع "هوهوز" ، و افتكرت الشاور جل بتاعها و بدأت أسكب منه على عقلتها و على الكرة ، و شيئا فشيئا خرجت الكرة اللعينة ؛ التى قررت ان أحولها للعبة حمام : يلعبوا بها اثناء أخذ بنتى حمامهما النصف أسبوعى


و هنا تذكرت حالة الرعب التى كانت تتملكنى اثناء الحمل كلما سمعت اننى سأمسك برضيعتى و أحميها ، كنت أتخيل انها من المؤكد ستسقط منى فى البانيو ــ بانيو الرضيع طبعا ًــ و ربما سيدخل الصابون فى فمها ليخرج من انفها ، كما تخيلت كيف سأنزلق فى الحمام و أنا أحمل ابنتى ، و كيف سأقوم بحركة بهلوانية تتعقبها حركة فدائية لتلافى أى اصابات تحدث لإبنتى لاتلقاها أنا فداءا لفلذة كبدى ، و لكنى بهذا الشكل لن اتحمل حمامين حتى تتهشم كل عظامى ، و يبدأ زوجى فى البحث عن أم بديلة لبناته . . و بناء عليه ، قمت بجولة بين الدراسات و الأبحاث المنشورة و الغير منشورة على النت و على غير النت : لمعرفة الطريقة المثلى لحمام الرضيع . . لكن البداية العملية كانت فى المسشتفى حيث مكثت بها ثلاثة أيام . . . و كانت الممرضات تدخل كل يوم لتحمى بنتى . . كنت أتأمل عملية الحمام باندهاش مخلوط باعجاب ممزوج برهبة مرشوش عليه شوية فضول . . فقد كانت كبيرة الممرضات تمسك بـ "هوهوز" بحرفة و خفة و بساطة ، كما كانت تشرح لى كيف و أين اضع يدى لأحكم الامساك برضيعتى عند استحمامها . . كنت أجد فى تعاملها مع " هوهوز" تحديدا غلظة ، فقد كانت رفيعة جدا لدرجة انى كنت مسميها " المخلى " و كنت حاسة انهم بيحموها زى ما بنغسل الفرخة
كانت كبيرة الممرضات تمسك بقبض يدها ظهر " هوهوز" ، الإيد كلها ماسكة الظهر بالرقبة بالراس ، شوفوا التحكم . . و الإيد التانية بتحط بيها الشامبو على شعرها . . تدعك الشعر ، تنزل بالشامبو على الوش ثم الرقبة ف البطن و الضهر و باقى اجزاء الجسم ، و اخيرا تبدأ فى انزال الشامبو بالماية الموجودة فى البانيو ، و جمبها ممرضة تانية تصب عليها الماء النظيف ليتأكدوا ان لا أثر للصابون ، و فى اقل من ثانية تقوم الممرضة التالتة بالتنشيف ، و ممرضة رابعة تحط الكريم و تلبس الحفاظ ، و ترجع كبيرة الممرضات تلبس الهدوم و تحط فى اللفة . . كنسلتوا بيحمى رضيع وزنه اتنين و نص كيلو . . و الحمام ما خدش فى إيدهم من أول خلع الملابس لحد لبس الملابس الجديدة أكتر من خمس دقايق . . يا مامىىىىىى ، و مطلوب منى أعمل انا كل ده لواحدى . . ربنا يستر ، على العموم لسة بدرى ، لسة قدامى يومين فى المستشفى ، اعتبرهم بعثة للتدريب على حمام الرضع . . و طبعا مر اليوم الأول بسرعة رهيبة و صبرت نفسى بان لسة اليوم التالت عقبال ما يجى تكون الحكومة اتغيرت . . لكن يا خسارة ، لأ مش عشان الحكومة ما اتغيرتش ، انا إللى دمى اتغير لما عدى اليوم التالت زى لمح البصر و رجعت البيت . . قلت مش مهم ، بناتى لسة مستحمين فى المستشفى ، و فضلت على كلمة مستحمين فى المستشفى مستحمين فى المستشفى لمدة تلت تيام و فجأة ضميرى صحى . . لازم أحملى البنات . . . و هنا ظهرت سيدة توم ، توم مين ؟ توم صاحب جيرى . . قريبتنا السمراء و اتبرعت مشكورة و قالت بحماس انا أحمى البنات ، و وافقت على طول ، دى تعتبر خبير أجنبى ، ست عندها اربعة من الأبناء ح تغلب فى حمام بنتين عمر كل واحدة ستة تيام


و تحمست سيدة توم [قريبتنا السمراء] و همت لتنظيف حوض الحمام ، و بدا الفزع على وجهها من نظرات الرفض فى عينى و عين زوجى . . و تحول فزعها إلى رعب عندما اقتربنا منها ببانيو البنات ، و تمكن الانهيارمن سيدة توم [قريبتنا السمراء] ، و رفضت بشدة ان تحمى بنتى فى البانيو الخاص بهما ، و أخيرا وجدنا حل وسط يرضى جميع الأطراف ، و هو ان يكون استحمام بناتى بالوعاء البلاستيكى و اسمه الحركى " كروانة " .


أخذت السيدة بالقاء نفسها على الأرض و احتضنت الكروانة كمن ينوى تزغيط بطة ، و طلبت منى أن اخلع ملابس ابنتى ثم وضعتها بالوعاء ، و بدأت فى غسل الجسم أولا ثم لفت ابنتى بالفوطة و انتهت بغسل الرأس، ثم سلمتنى " هوهوز" لأقوم بوضع الملابس عليها . . و هنا تعاطفت مع ابناء هذه السيدة الأربعة ، فقد عملتهما طوال هذه السنين على أنهم اربع بطات ، و هذا و ضح لى سبب سمنة بعضهم


و رغم تألمى من مشهد استحمام بنتى على يد سيدة توم إلا انى لم أتجرأ على القيام بالموضوع بنفسى خاصة و انا كنت أحميهم يوم فى و يوم مافيش . . إلى ان ذهبنا لإحدى صديقتنا و عند رحيلنا وجدت نملة تسير على لفة "جى" هنا قرر العودة سريعا ً للمنزل ، و تملكتنى شجاعة غريبة و قررت ان احمى بناتى حالا ، حتى لا تتسرب نملة لجسمهم او انفهم أو فمهم


ماذا حدث ؟؟؟ هذا ما سنستكمله فى رسالة قادمة
القصة كتبتها : السيناريست / سمر العزب
و لكم تحياتى
مامى لأول مرة
http://la3ya3nyno.blogspot.com/

moving sky